اقتصاد

المستثمرون في الأسهم الأوروبية يبحثون عن الملاذ الآمن بعد خسائر الأسهم

بدأ بالبحث عن الملاذ الآمن في الأسهم التي بها قدر أقل من المخاطرة، خاصة بعدما استأنفت خسائرها في أول أيام التداول لعام 2019.

وتستمر المخاوف بعد خسائر الأسهم، بشأن والحروب التجارية وعدم الاستقرار السياسي في السنة الجديدة.

وبينما تضررت المعنويات بالفعل من بيانات مخيبة للآمال من ، أظهرت مسوح حديثة أن نشاط في زاد بالكاد في نهاية 2018 في تباطؤ واسع النطاق.

وأغلق منخفضا 0.3 بالمئة، بينما نزل 0.2 بالمئة بعدما قلص خسائره التي مني بها في وقت سابق مع .

تعليق
الوسوم
اظهر المزيد

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين