إقتصاد أميركااقتصادصوت أمريكا

الفيدرالي الأمريكي يخفض سعر الفائدة إلى قرب الصفر

أعلن بنك الأمريكي خفض إلى نطاق مستهدف من 0% إلى 0.25%، وإطلاق برنامج للتيسير الكمي بقيمة 700 مليار دولار.

وقال الاحتياطي الفيدرالي إنه وبنوك كندا وإنجلترا واليابان والمركزي الأوروبي والبنك الوطني السويسري اتخذوا إجراءات لتعزيز سيولة الدولار حول العالم، من خلال ترتيبات مبادلة الدولار القائمة.

وقامت البنوك بخفض سعر الفائدة على قروض المقايضة، ومددت فترتها بدءًا من غد الاثنين، حيث سيكون سعر الفائدة على الأموال الفدرالية الجديدة، والمستخدم كمقياس للإقراض قصير الأجل للمؤسسات المالية وأسعار الاستهلاك، في نطاق مستهدف بين 0% و0.25%.

الثاني خلال أسبوعين

ويعتبر قرار خفض أسعار الفائدة الذي تم الإعلان عنه اليوم الأحد، هو الثاني في أقل من أسبوعين، ضم إجراءات طارئة أخرى للمساعدة في دعم أمام تداعيات تفشي فيروس المستجد.

وخفض الاحتياطي الفيدرالي بالفعل أسعار الفائدة بمقدار نصف نقطة مئوية في 3 مارس في اجتماع طارئ، وهو أول خفض لسعر الفائدة خارج اجتماع السياسة المنتظم منذ الأزمة المالية في عام 2008.

ولم يكن من المقرر أن يعقد صناع السياسة اجتماعهم المقبل لتحديد سعر الفائدة حتى 17 – 18 مارس.

وبذلك يستقر معدّل الفائدة الرئيسية عند صفر-0,25 بالمئة، وهو المعدّل الذي كان محدّدا قبل أزمة العام 2008 المالية العالمية، وسيتم إبقاءها عند هذا المعدّل إلى حين التأكد من تخطي الاقتصاد تداعيات تفشي فيروس كورونا.

أسباب الخفض

وقال في بيان له إن آثار الفيروس ستؤثر على النشاط الاقتصادي في المدى القريب، وستشكل مخاطر على التوقعات الاقتصادية، وإنه “في ضوء هذه التطورات قررت اللجنة خفض النطاق المستهدف”.

وتابع: “تتوقع اللجنة الحفاظ على هذا النطاق المستهدف حتى تثق في أن الاقتصاد قد تجاوز الأحداث الأخيرة ويسير على الطريق الصحيح لتحقيق أهداف التوظيف القصوى واستقرار الأسعار”.

وذكرت شبكة “سي ان ان” الإخبارية الأمريكية أن هذه الخطوة تهدف إلى دعم الاقتصاد الأمريكي في مواجهة انتشار فيروس كورونا، وضمن مجموعة تدابير جذرية طارئة لتعزيز الثقة والحفاظ على القطاع المالي.

سعيد

من جانبه سارع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالإشادة بالإجراءات المتّخذة منجانب الفيدرالي الأمريكي، خاصة وأنها تتضمن برامج متعددة وخفضًا لسعر الفائدة وتيسير التسهيلات، مما يمثل استجابة واضحة للضغوط المتتالية للرئيس الأمريكي التي سبق أن مارسها على الاحتياطي الفيدرالي لاتخاذ مثل هذه الإجراءات.

وأعرب ترامب عن سعادته بقرار بنك الاحتياطي الفيدرالي بتخفيض أسعار الفائدة لمواجهة الآثار الاقتصادية لتفشي فيروس كورونا، وقال إن “قرار الاحتياطي الفيدرالي يجعلني سعيدًا”.

Advertisements

تعليق
الوسوم

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
Click to Hide Advanced Floating Content
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين

%d مدونون معجبون بهذه: