اقتصاد

إلغاء أكبر معرض لصناعة الطيران بسبب مخاوف كورونا

في ظل سرعة تفشي فيروس كورونا حول العالم، قرر منظمو معرض فارنبورو الجوي، أمس الجمعة، بعد دراسة متأنية، الغاء المعرض، الذي كان سيصبح الأكبر لصناعة الطيران هذا العام.

حيث كان من المتوقع اتمام صفقات بعشرات المليارات من الدولارات، خلال فعاليات المعرض وبذلك يصبح أحدث مناسبة كبيرة يتقرر إلغاؤها بسبب وباء كورونا.

ويأتي ذلك عقب إلغاء معرضي برلين وجنيف اللذين كان من المقرر عقدهما في مايو المقبل، وهو مؤشر جديد على تراجع النشاط في ظل قرارات حظر السفر بسبب تفشي الفيروس والتي تعتصر ميزانيات شركات الطيران.

يشار إلى أن المعرض يستقطب عادة عشرات الآلاف من الزائرين بما في ذلك قادة عسكريون كبار وصناع الطائرات وموردوهم من أنحاء العالم لعقد اللقاءات وإبرام الصفقات حسبما ذكرت وكالة الأنباء الفرنسية.

وقال خبير قطاع الطيران هوارد ويلدون الذي حضر جميع معارض فارنبورو منذ 1968 “شراء الطائرات الجديدة متوقف حاليا. لا يوجد شركة طيران في العالم يمكن أن ترى الوقت مناسبا للشراء إلا أن تكون الصفقة استثنائية” متوقعا أن يستمر التباطؤ لستة أشهر إلى 12 شهرا .

ويتناوب انعقاد فارنبورو ومعرض باريس الجوي في كل عام وهما مؤشران لحالة صناعة الطيران البالغ حجمها 800 مليار دولار، والتي كانت تأمل في هبوط هادئ بعد نمو لعشر سنوات غذاه طلب قياسي على الطائرات وإنفاق عسكري قوي.

ويعتبر معرض فارنبورو الدولي للطيران واحدا من أكبر الفعاليات في عالم صناعة الطيران حول العالم.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين