إقتصاد أميركا

وفد أميركي يجري محادثات تجارية جديدة في الصين الخميس القادم

أعلن البيت الأبيض اليوم الجمعة أن وفدا من سيزور يوم 14 من الشهر الجاري في محاولة لحل الحالي بين وبكين.

وقال البيت الأبيض إن المحادثات ستسبقها مفاوضات على مستوى نائب وزير تبدأ في 11 فبراير الجاري.

ويتوجه وزير الخزانة الأمريكي “ستيفن مونشن” إلى الصين على رأس وفد رسمي الأسبوع المقبل ، لإجراء محادثات جديدة مع الجانب الصيني بشأن العلاقات التجارية بين البلدين .

ويشارك الوفد- الذي يقوده والممثل التجاري روبرت لايتزر -في محادثات على مدار يومين ، وذلك قبل انتهاء المهلة المقررة للتوصل إلى بينهما بحلول أول مارس المقبل.

وقال “مونشن” لقناة “سي.إن.بي.سي” التلفزيونية الأمريكية اليوم الأربعاء “نبذل قدرا كبيرا من الجهد للتوصل إلى اتفاق مع حلول الموعد النهائي.

هذا هو هدفنا”. وكرر الوزير تصريحات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب حيث قال إنه يريد “اتفاقية شاملة”.

ومن الموضوعات المهمة المطروحة على جدول أعمال محادثات مونشن في بكين الاتهامات الأمريكية للصين بسرقة للشركات الأمريكية، وفرض قيود على وصول الشركات الأمريكية إلى السوق الصينية.

وكان ترامب قد قال في خطاب حالة الاتحاد الذي ألقاه أمام الثلاثاء إن “سرقة الوظائف والثروة توقفت” في إشارة إلى الاتهامات الموجهة إلى الصين بتبني ممارسات تجارية غير نزيهة تؤدي إلى اتجاه الشركات لإقامة مصانعها في الصين.

وأعرب الرئيس ترامب عن تفاؤله باحراز تقدم كبير في بين بلاده والصين ، وقال إنه يتوقع التوصل إلى اتفاق بمجرد اجتماعه مع نظيره الصيني “شي جينبينج” والذي قال إنه تربطه به علاقات جيدة للغاية.

وفي الوقت نفسه، فإن ترامب يهدد بزيادة الرسوم المفروضة على كمية واردات أمريكية من الصين قيمتها 250 مليار دولار بحلول مارس المقبل، إذا لم يتم التوصل إلى اتفاق تجاري بين بكين وواشنطن.

وكان قد زار واشنطن الأسبوع الماضي لعقد جولة جديدة من المحادثات التجارية بين البلدين ، للتوصل الى اتفاق نهائي يرضي الجانبين المتنازعين .

تعليق
الوسوم
اظهر المزيد

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين