اقتصاد

” آبل ” تحقق إنجازا تاريخيا وتتخطى قيمتها حاجز التريليون دولار

حققت شركة “أبل” الأمريكية للتكنولوجيا إنجازا تاريخيا في رحلتها التي بدأت عام 1967 حيث أصبحت أول شركة في العالم تتجاوز قيمتها السوقية تريليون دولار.

ويمثل هذا الحدث علامة مالية فارقة لشركة التكنولوجيا التي أعادت تعريف المجتمع منذ أن قام شخصان مغامران يدعيان “ستيف جوبز” و”ستيف وزنياك” بتأسيسها قبل 42 عامًا.

ويبدو أن الذروة التي بلغتها الشركة، الخميس، كان لا يمكن تصورها في عام 1997 عندما تراجعت أبل من حافة الإفلاس، حيث كانت تتداول أسهمها بأقل من دولار واحد.

ومن أجل البقاء على قيد الحياة، استحوذت أبل على شركة “نيكست” المملوكة لجوبز، ليعود رئيسا تنفيذيا لها، كما لجأت إلى الضخمة للحصول على مساعدة نقدية بقيمة 150 مليون دولار للمساعدة في دفع فواتيرها.

وفي النهاية، قدم جوبز منتجات شعبية مثل آي بود وآي فون التي دفعت صعود أبل.

وسجلت الشركة المصنعة لهاتف “أيفون” هذه القيمة السوقية في تعاملات النهار في ، حيث ارتفع سعر الأسهم إلى مستوى قياسي عند 207 دولارات.

ويسجل سعر أسهم أبل صعودا، منذ الثلاثاء، وذلك بعدما أعلنت الشركة تحقيق نتائج أفضل من المتوقع خلال الربع الثاني.

ومنذ طرح هاتف أيفون للبيع لأول مرة في عام 2007، ارتفعت أسهم أبل بنسبة 1100 في المئة، كما قفزت بنحو ثلث قيمتها خلال العام الماضي.

وارتفع سعر أسهم أبل بأكثر من 50000 في المئة منذ الإدراج في البورصة في عام 1980. ويقلل هذا من شأن الزيادة التي حققها مؤشر “ستاندرد آند بورز 500” بنسبة 2000 في المئة خلال نفس الفترة.

تعليق
إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

error:
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين