فن وثقافة

وفاة أشيك شرير في السينما المصرية .. الفنان سعيد عبد الغني

رحل الفنان المصري الكبير، سعيد عبد الغني، اليوم الجمعة، بعد صراع طويل مع المرض عن عمر ناهز 81 عاما، وهو من أشهر فناني السينما المصرية والمعروف باسم “أشيك شرير”. ، حيث قدم العديد من الأعمال السينمائية المتميزة التي اشتهر فيها بأدوار الشر.

وقال وسائل اعلام مصرية ، إن عبدالغني كان يتلقى العلاج بأحد مستشفيات المعادي، بعد تدهور حالته الصحية.

وشيعت جنازة الفنان الراحل سعيد عبد الغني، في غياب كبار النجوم ورافق الجثمان نجله أحمد سعيد عبد الغني الذي دخل في نوبة بكاء، كما تواجد بالمسجد، نقيب المهن التمثيلية الفنان أشرف زكي.

وقد قضى سعيد عبد الغني أكثر من 45 عاما من عمره ، في المجال الفني قدم خلالها العديد من الأعمال الفنية في السينما والمسرح والتلفزيون والإذاعة.

ولد سعيد عبد الغني، يوم 23 يناير عام 1938 في قرية “نوسا البحر” التابعة لمركز أجا بمحافظة الدقهلية، ثم التحق بكلية الحقوق جامعة القاهرة وتخرج فيها عام 1958، قبل أن ينضم للعمل بجريدة الأهرام في قسم الفن .

برع سعيد عبد الغني في عمله بقسم الفن بجريدة الأهرام المصرية الحكومية، حتى أنه تدرج فيه وأصبح رئيسا له، وكانت هذه هي بداية صلته الحقيقية بالوسط الفني والتمثيل.

وأثناء عمله بالجريدة، قام بتكوين فرقة مسرحية بها، وأخرج وألف لها عدة عروض، ودخلت الفرقة عدة مسابقات .

وقدم أدوارا بسيطة في المسرح والسينما إلى أن عرفه الجمهور في فيلم (العصفور) للمخرج يوسف شاهين .

وكان على موعد مع أول ظهور سينمائي له عام 1972، من خلال دور “الصحفي” في فيلم “العصفور” ليوسف شاهين، لتبدأ مسيرته في عالم الفن، ثم شارك في ، وشارك من بعده في فيلم “الفاتنة والصعلوك”  عام 1974 ، وكان أمام ميرفت أمين وحسين فهمى ، وتوالت أعماله الفنية المتنوعة فى المسرح والتلفزيون والسينما ، بعد ذلك .

كما بدأ الفنان القدير مشواره الفنى على خشبة مسرح الطليعة بالقاهرة ، وشارك فى مسرحيتى القرار وجبل مغناطيسى عام 1973.

بعد فيلم الفاتنة والصعلوك توالت أعماله الفنية حتى اقترب من 240 عملا فنيا متنوعا، واشتهر بأدوار الشر، وكانت أبرز أفلامه الكرنك، إحنا بتوع الأتوبيس، اللصوص، حبيبى دائما، حدوتة مصرية، الكداب، المذنبون، زوج تحت الطلب، مهمة فى تل أبيب، وجهاً لوجه، عندما يسقط الجسد، أين المفر، مع حبى وأشواقى، أيام العمر معدودة، امرأة بلا قيد وغيرها من الأفلام.

لمع نجم عبد الغني في السينما من خلال عدد من أشهر الأفلام المصرية مثل “إحنا بتوع الأتوبيس”، اللصوص، حدوتة مصرية، الكداب، المذنبون، زوج تحت الطلب، مهمة فى تل أبيب، وجهاً لوجه، عندما يسقط الجسد، أين المفر، مع حبى وأشواقى، أيام العمر معدودة، وغيرها من الأفلام.

برع سعيد عبد الغني في أدوار الشر، وأبدع فيها بمساعدة ملامحه الحادة والكاريزما التي يتمتع بها، وقدم على مدى مشواره عشرات الأفلام السينمائية من بينها (حبيبي دائما) و(التخشيبة) و() و(امرأة بلا قيد) و(دائرة الموت) و() و(مجانين على الطريق) و(أيام الغضب) و() و(امرأة تحت المراقبة).

وفي مجال المسلسلات التلفزيونية قدم (الأيام الخضراء) و(الغربة) و(المعدية) و(الفرسان) و() و(الثعلب) إضافة لرصيد كبير من المسرحيات والمسلسلات الإذاعية والسهرات الدرامية.

حصل عبد الغنى، على العديد من الجوائز خلال مسيرته الفنية، منها جائزة تقديرية من جمعية الفيلم عن دوره فى فيلم “إحنا بتوع الأتوبيس”، جائزة “أفضل ممثل دور ثان” عن فيلم “أيام الغضب”، كما حصل على عام 1996.

يذكر أن آخر أعمال الفنان كان مسلسل “ولاد السيدة”، الذي عرض عام 2015 للمخرج هاني إسماعيل، ومن تأليف مجدي الإبياري.

وكان آخر تكريم له في الدورة 65 لمهرجان المركز الكاثوليكي المصري للسينما في 2017.

تعليق

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين