فن وثقافة

هجوم على “كلوى كارداشيان” بسبب أسنانها

أثارت النجمة “كلوى كارداشيان” الجدل بين قطاع كبير من الجمهور، بسبب تصريحها بأنها تستخدم لتجعل ابتسامتها أكثر إشراقًا، بحسب ما جاء بموقع cosmopolitan.

وقال متابعوها إن لديهم ما يكفى من التي تنشرها بشكل متكرر مثل تلك التي تقدم فيها بدائل للوجبات التى تساعد على ، وأخيرًا فيديو روجت من خلاله لمنتج تبييض قائلة: “الجميع يسأل عن رأيي في هذا المنتج، و لقد استخدمت  هذه المجموعة بضع ليالٍ في الأسبوع خلال الأشهر القليلة الماضية، وقد ساعدني ذلك فى الحفاظ على أسناني  بيضاء”.

لاحظت كلوى أن هذا كان إعلانًا، ولكن معجبيها ما زالوا يعتقدون أنها غير صادقة معهم، وأضافت أن تحب هذا المنتج أيضًا، وكتبت “احصل عليه”.

وقام متابعو “كلوى” على الفور بإغراق الفيديو بتعليقاتهم، وأشاروا إلى أن أسنانها بيضاء بالفعل لأنها تحتوى على قشرة رقيقة، وهى عبارة عن طبقة رقيقة من البورسلين توضع على الأسنان لجعلها تبدو أكثر بياضًا.

وكتب أحدهم: “بالتأكيد لا تنسى القشرة!”، وقال آخر: “لدى قشرة كذلك، وقال متابع ساخرًا كان يجب عليكِ أن تضيفى أنك تقومي بهذه الإعلانات من أجل الحصول على المال، وفى تعليق آخر قال أحدهم: “لا يمكنك عمل إعلان أكثر احتيالية، أليس لديك ما يكفى من الدولارات؟”

قال أحد المعجبين بأن “كلوى” تكذب تمامًا وقامت بترويج لعلامة تجارية أخرى لنفس فكرة المنتج قبل بضعة أشهر، وليس هذا فقط، فقد قالت من قبل أثناء ترويجها لنوع آخر خاص بتبييض الأسنان إن فرشاة الأسنان من الذهب الوردي كانت السبب فى أن تكون أسنانها بيضاء للغاية.

وعلى الرغم من هذا فلا أحد يستطيع أن يمنع عائلة كارداشيان من القيام بوظيفتهم التي تتلخص في الاعتماد على صفحات التواصل الاجتماعي لعمل الدعاية الخاصة بهم والتي يصل سعر المنشور الواحد فيها إلى مليون دولار، بحسب ما جاء بموقع bazaar.

تعليق

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين