فن وثقافة

مطلوب للعمل فورًا.. هوليوود تبحث عن مستشارين لدعمها ضد كورونا

لا يمكن لمواقع التصوير في أن تستغنى عن مصففي الشعر والمصورين ومئات غيرهم ممن يشاركون في صناعة الأعمال الفنية الشهيرة التي يتم عرضها على التلفزيون والسينما، لكن مؤخرًا ستصبح تعتمد على أفراد دعم جدد في إنتاجها المستقبلي، وهم مستشارو .

فقد دفعت جائحة فيروس كورونا المستجد المنتجين واستوديوهات الأفلام ونقابات العاملين في المجال السينمائي لالتماس نصائح الخبراء المتخصصين في مكافحة وباء كورونا، بشأن كيفية معاودة فتح مواقع تصوير العروض السينمائية والتلفزيونية، التي تم إغلاقها في شتى أنحاء العالم قبل أشهر مضت.

وأصبح علماء الأوبئة وغيرهم من المتخصصين في مجال الصحة العامة والوقاية مطلوبين لتقديم خطط تفصيلية للتعامل مع الأعداد الكبيرة التي تعمل في مساحات ضيقة، بالإضافة إلى خبراء التجميل الذين يعملون وجهًا لوجه مع الممثلين، الذين هم أيضا بدورهم يتعانقون أو يتقاربون بمختلف الأشكال في .

وبينما لا تزال مواقع التصوير خالية في ، فإن الإنتاج قد عاد من جديد في وأستراليا والسويد، وأيضا في التي تشهد استئناف العمل على فيلم “” للمخرج “” هذا الأسبوع.

وقد تسبب توقف الإنتاج في تكبد خسائر مالية ضخمة لشركات الإنتاج الفني، كما تأثرت مدن مثل لوس أنجلوس، التي يستفيد اقتصادها من هذه الصناعة الكبيرة.

وعند العودة؛ فمن المتوقع أن يكون عدد العاملين أقل في مواقع التصوير، مع إجراء فحوص دورية لهم، ووضع مطهرات للأيدي في كل مكان، إضافة لاستخدام الصور التي يتم إعدادها بالكمبيوتر للحشود الضخمة عند استئناف العمل.

واستعانت النقابات التي تدافع عن الممثلين والعاملين في مواقع التصوير بخبراء من جامعتي وكاليفورنيا، للمساعدة في وضع إرشادات خاصة بالعمل في ظل انتشار فيروس كورونا المستجد.

تعليق
الوسوم

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين

%d مدونون معجبون بهذه: