فن وثقافة

لماذا تم إلغاء عرض فيلم الجوكر في باريس؟

أخلت السلطات الأمنية بالعاصمة الفرنسية باريس، قاعة سينما كانت بصدد عرض الفيلم الشهير “الجوكر”، بعد صياح أحد الأشخاص قائلًا: “الله أكبر”.

وأفادت صحيفة “لو باريزيان” بأن الشرطة الفرنسية، بينما كان الجمهور بصدد مشاهدة عرض فيلم “الجوكر”، صاح وسط الجمهور، قائلا: “الله اكبر”، ما أسفر عن وقوع حالة استنفار أدت إلى دخول الشرطة وإخلاء قاعة سينما “جراند ريكس” وسط باريس.

وأضافت، أن فعل الشخص تسبب في حالة من الذعر والفوضى داخل السينما، حيث تدافع الناس وقفزوا من مقاعدهم وخروجوا من قاعة السينما، خصوصا بعدما زعم أحد المتفرجين أن الرجل يحمل سلاحًا.

وأخلت الشرطة الفرنسية سينما “جراند ريكس”، التي يعود تاريخها إلى عام 1932، قبل أن يتم تفتيشها من لدن فرقة أمنية بمساعدة كلاب مدربة بحثا عن أي أسلحة أو متفجرات، غير أنها أعلنت أنه لم يتم العثور على أي شيء خطير.

وذكرت الشرطة الفرنسية أنه قد تم التعرف على الشخص البالغ من العمر 32 عامًا، وأنه كان غير مسلح، وينحدر من ضاحية بولون بيلانكور في باريس.

يذكر أن فيلم “الجوكر”، حقق نسبة نجاح كبيرة منذ عرضه ووصلت نسبة إيراداته 849 مليون دولار حول العالم.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين