فن وثقافة

كورونا يصيب أميتاب باتشان ويسبب أزمة مالية لروبرت دي نيرو

أعلن نجم إصابته بفيروس ، وقال في تغريدة له على تويتر في ساعة متأخرة من مساء اليوم السبت إن الاختبارات أثبتت إصابته بمرض كوفيد-19 وتم نقله للمستشفى.

ووفقًا لشبكة “سي أن أن” أضاف نجم الكبير، البالغ من العمر 77 عامًا: ”الاختبارات أثبتت إصابتي بكوفيد-19.. ونقلت للمستشفى.. المستشفى أبلغ السلطات.. وتجرى اختبارات للأسرة والموظفين وفي انتظار النتائج“.

وبعد هذه التغريدة أعلن ابنه إصابته بفيروس كورونا أيضًا، وكتب أبهيشيك على “تويتر”: “أظهرت التحاليل الخاصة بفيروس كورونا المستجد إصابتي أنا ووالدي، بعدما جاءت التحاليل إيجابية”، مضيفا: “انتقلنا إلى أحد المستشفيات بالفعل، وتم إبلاغ جميع السلطات بذلك”.

وتابع: “تم إجراء اختبارات للعائلة وموظفينا، وأطلب من الجميع أن يبقوا هادئين غير مذعورين، شكرا جزيلا”.

ونقل النجم السينمائي وابنه، البالغ من العمر 44 عامًا، إلى مستشفى نانافاتي في مومباي، وقال مسؤول في المستشفى، في تصريح لصحيفة إكسبرس الهندية، إن حالته مستقرة.

ودعا أميتاب باتشان كل الذين كانوا على مقربة منه في العشرة أيام الماضية أن يجروا اختبارات كورونا لأنفسهم. وفقًا لموقع “بي بي سي”.

وشارك أميتاب باتشان، البالغ من العمر 77 عامًا، في 200 فيلم، خلال 50 عامًا من العمل. وظهر في أفلام رائجة مثل “زانجير” و”الشعلة”. وكان آخر ظهور له في فيلم كوميدي بعنوان غولابو سيتابو، يبث على أمازون. وبرز أيضًا في حملته لمساعدة الحكومة في مكافحة فيروس كورونا.

خسائر

من ناحية أخرى تسبب فيروس كورونا في إلحاق خسائر اقتصادية كبيرة بالممثل الكبير روبرت دي نيرو. وقال موقع “الحرة” إنه بجانب توقف دينيرو عن التمثيل لحين انتهاء الجائحة، فقد تعرض لوضع مالي متأزم، بعدما انخفض دخله بسبب تعطل نشاط فندق “جرينويتش” وسلسلة مطاعم “نوبو” التي يشارك في ملكيتها، بسبب أزمة كورونا.

وقالت كارلوين كراوس، محامية دي نيرو، إن سلسلة مطاعم نوبو قد خسرت ثلاثة ملايين دولار في أبريل، بجانب 1.87 مليون دولار في مايو الماضي.

وأوضحت أن دي نيرو اضطر إلى دفع 500 ألف دولار لصالح مستثمرين، مما دفعه إلى اقتراض المال من شركائه، لعدم امتلاكه المال الكافي.

وقد أدى التعثر المادي إلى أن يخفض دينيرو حد البطاقة الائتمانية الخاصة بزوجته ، وفقا لـ “فوكس نيوز”.

وكانت هايتاور، زوجة دينيرو التي انفصلت عنه عام 2018، قد تقدمت إلى المحكمة بشكوى مطالبة إياه برفع حد بطاقة الائتمان من 50 ألفًا إلى 100 ألف دولار.

وقال محامي هايتاور، إنه أخبر القاضي أن دينيرو قد خفض حد بطاقتها الائتمانية ليصبح أقل من 100 ألف.

وأضاف المحامي أن دينيرو منع هايتاور وولديها من الوصول إليه في محل سكنه في مدينة نيويورك، حسب ما أفاد تقرير “فوكس نيوز”.

تعليق

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين