فن وثقافةكلنا عباد الله

دعوات فرنسية لمقاطعة “نتفليكس” بسبب مشهد مسئ للإسلام

دعا عدد من المواطنين الفرنسيين إلى مقاطعة منصة “” بعد أن بثت مشهدًا من فيلم مصري، قالوا إنه مسيء للإسلام، وانتشر وسم #BoycottNetflix كأحد الوسوم الرائجة والمتصدرة على موقع تويتر في ، أمس الخميس.

الفيلم المقصود هو فيلم “”، وهو من بطولة: وماجد الكدواني، ومن إخراج عمرو سلامة، واشتعل الجدل بعد ما عارض مستخدمون آخرون دعوات المقاطعة، قائلين إن هذا سيكون بمثابة فرض نوع من الرقابة على الفن والإبداع.

وبالرغم من أن الفيلم المصري يعود انتاجه إلى عام 2017، إلا أن الانتقادات الموجهة له بسبب مشهد يظهر فيه إمام يقيم الصلاة فيما يحاول حشد وراءه التشويش عليه والرقص في محاكاة لنجم البوب الشهير الراحل “”.

وقال العديد من مستخدمي تويتر إن المشهد مهين للغاية للمسلمين ووصفوه بأنه “صادم”، وغرّد أحد المستخدمين قائلًا: “ستفهم نتفليكس أن ديننا ليس للبيع ولا للضحك فقط عندما نقوم نحن مسلمو فرنسا بضربهم في محافظهم”.

في المقابل، هناك من دافع عن منصة نتفليكس قائلًا إن الأمر لا يتجاوز المرح والدعابة، وقال أحدهم: “في النهاية، تبين أن الأمر لمجرد مقاطعة فيلم فكاهي، عندما تكون النكتة عن كهنة كاثوليك لا أحد يبدي انزعاجًا”، فيما طالب أخرون بعدم مشاهدة الفيلم عوضًا عن تعزيز الكراهية.

يُذكر ان الفيلم يحكي قصة رجل دين مسلم يحب ارتداء أزياء “مايكل جاكسون”، ودخل في حالة من الاضطراب في أعقاب وفاة المغني العالمي، وتمت إحالة الفيلم إلى في مصر عام 2017 للتحقيق في شبهة ازدراء الأديان، ونال الموافقة لاحقًا من قبل لجنة الرقابة المصرية.

الفيلم من تأليف عمر خالد، وشارك في بطولته: ، وسلمى أبو ضيف، وظهور خاص للفنانة بسمة وياسمين رئيس، وتم ترشيحه للمشاركة في مسابقة أفضل فيلم أجنبي لمسابقة العالمية لعام 2018.

تعليق

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين