فن وثقافة

المغرب تحتفي بمهرجان البساط العربي للمسرح

هاجر العيادي

تستضيف مدينة ابن سليمان المغربية فعاليات الدورة الثالثة لمهرجان البساط العربي للمسرح الاحترافي مابين 10 و14 من أبريل القادم.

وتأتي هذه الدورة  بشراكة مع وزارة الشباب والرياضة ودعم من عمالة بنسليمان، وتعاون مع كل من المجلس البلدي، والمجلس الإقليمي، ومجلس الجهة، ومسرح محمد الخامس بالرباط، والمديرية الجهوية لوزارة الثقافة الدار البيضاء- سطات .

وسيكون شعار الدورة الثالثة لمهرجان البساط العربي “المسرح العربي بين الصمود والانهيار “على شرف الفنانة المغربية المتألقة ” دنيا بوطازوت”، وهي  واحدة من خريجي المعهد العالي للفن المسرحي والتنشيط الثقافي سنة 2005، ومتحصلة على الإجازة في الصحافة من المعهد العالي للصحافة والاتصال سنة 2009، فضلاً على أنها تعد إعلامية سبق أن عملت بالتلفزيون، كما أنها تعد مخرجة مسرحية، حيث قامت بإخراج ثلاث مسرحيات آخرها ”أنا وبناتي” لموسم 2018-2019 .

 

مشاركة عربية

ستشهد هذه الدورة مشاركة 10 دول عربية واسعة من عدة دول شقيقة، سواء داخل أجواء المنافسة أو خارجها، وحتى عروض شرفية، منها الجزائر، مصر، تونس، ليبيا، لبنان، فلسطين، الإمارات العربية المتحدة ،  قطر، اليمن، والمغرب، مع استضافة أسماء فنية لامعة من العالم العربي مع الإشارة إلى أن حفل الافتتاح سيكون بالقاعة الكبرى بمقر عمالة بنسليمان.

 

عروض مختلفة

ومن العروض التي تمثل ضيف شرف للمهرجان مسرحية أنا وبناتي” لفرقة مسرح my b art ببن سليمان، ومسرحية “شابكة ” لفرقة الأوركيد بني ملال، كما يضم البرنامج عروض للمسابقة الرسمية منها: مسرحية “الساعة الأخيرة “لفرقة مسرح الغد البيت الفني (مصر)، مسرحية “العرس” الوحشي فرق الامتياز المسرحي البطان (تونس)، ومسرحية “بانتورا   special” التعاونية الثقافية تافتيكا ( الجزائر)، مسرحية “مقهى الشعب” فرقة المركب الفلسطيني ( فلسطين)، ومسرحية “عودة المهرج” لفرقة المسرح اللبناني (لبنان)، ثم مسرحية “صور في الذاكرة ” فرقة الركح الدولي (ليبيا)، ثم مسرحية “الكركارة “فرقة ارتيميموس (تونس)، ومسرحية “عزف النسا” فرقة أنفاس “ولاد تايمة” (المغرب)، ومسرحية “علاش” فرقة كواليس (المغرب).

 

ندوات فنية

على صعيد آخر يشهد المهرجان أنشطة موازية لعروض مسرحية منها مسرح الشارع، وندوات فكرية ولقاءات فنية ونقاشات نقدية وندوات فكرية، إلى جانب توقيع إصدارات مسرحية، وإقامة سهرات فنية ليلية، خرجات سياحية للوفود العربية، معارض فنية.

وسيتم عقد ورش عمل بقيادة عدد من الأساتذة والفنانين المتخصصين في مجال الفن المسرحي، وتناقش عدة موضوعات هامة من بينها: تقنيات تحليل الممثل للشخصية، والتفكيك السليم للمشهد المسرحي، كما تهدف الورش إلى التعريف بمبادئ فن التمثيل وتقنياته، ومحاولة الاشتغال على تقنيات الممثل لتحليل المشهد المسرحي، والاشتغال على الحوار وجعله المادة المهمة لبناء الشخصية .

أمّا ورشة ”الكتابة الدرامية” فتهتم بالكتابة باعتبارها مكونًا أساس الذي ينهض عليه الإنجاز المسرحي، بالإضافة إلى تعلم أبجديات الكتابة الدرامية، وتحليل نص مسرحي من خلال قراءة استكشافية تحليلية، وكتابة وضعية درامية، مع وضع اليد على روافد الكتابة الدرامية.

بينما تركز ورشة ”خيال الظل” على محور الخصائص الفنية والتعبيرية لتصميمات خيال الظل، والتي تتناول تاريخ فن خيال الظل، وأشكال مسرح خيال الظل، وصناعة دمى خيال الظل والتعبير الجمالي للظل.

أما فيما يخص عروض مسرح الشارع فسيتم تنظيم  عرض “تريبورتور” لفرقة الكواليس تيط مليل الدار البيضاء، وعرض ”الحبل والسطل” لفرقة نادي خشبة الحي.

 

لجنة التحكيم

أما لجنة التحكيم هذا العام فتضم عدد من المتخصصين في المسرح من عدة دول عربية على غرار الدكتور عبد الفتاح ابطاني (المغرب)، والفنانة سهام ازطوطي (المغرب)، والفنان أحمد كارس (المغرب)، والفنان سالم المنصوري (قطر)، والدكتور عبد الله الجابري (الإمارات)، والدكتور علي جفندي (اليمن)، والدكتور محسن محمد منصور عبد اللطيف (مصر).

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين