من نحن

 

قدمت ليلى الحسيني من سوريا إلى أرض الأحلام – الأميركية- تتلمس حلمها لتصنع واقعا لها ولأسرتها، وعندما وطأت قدميها الأرض الأميركية أحست بمدى الغربة والعزلة التي يعانيها معظم أبناء الجالية الناطقة بالعربية في هذا المجتمع، مما شكل حافزا لها لتأسيس أول خطوات حلمها بإنشاء كيان إعلامي يساهم في تغيير مستوى الصورة النمطية والمحصورة -إلا في ما ندر- عن الجالية العربية الأميركية، وليصبح حلمها أن ترى دور أكبر لهذه الجالية في ممارسة حقها الطبيعي في هذا البلد المليئ بالحريات والفرص.

من هنا جاءت فكرة مؤسسة “يو إس أراب ميديا U.S. ARAB MEDIA” وهي مؤسسة للإعلام والتدريب، تأسست في عام 2005 في مدينة ديربورن بولاية مشيغن.

ونشأت هذه المؤسسة من رحم معاناة العرب الأميركيين واحتياجهم للمعرفة وفرص العيش والمشاركة المتاحة في هذا البلد، لتصير عاكسا وصدى لتأثير أكبر في الحياة السياسية والاجتماعية في هذا الوطن الأميركي.

مؤسسة “يو إس أراب ميديا U.S. ARAB MEDIA” تهتم بتقديم العديد من الأنشطة مثل:

1- إذاعة صوت العرب من (خدمة إذاعية متميزة في الطرح والطموح).

2- موقع إليكتروني يكون بمثابة ساحة للرأي ولنشر كل الأخبار التي تهم عرب المهجر ومد أواصر العلاقات بين هؤلاء العرب وبين جذورهم العربية.

3- مساحة رحبة لتوحيد الجهود وتبادل الخبرات بين الإعلاميين العرب في أميركا، وبين الإعلاميين في كل العالم العربي.

4- التدريب والتطوير الإعلامي (حيث تقدم برامج للتخطيط والتدريب المهني الإعلامي المحترف داخل الولايات المتحدة وخارجها).

وتتميز مؤسسة “يو إس أراب ميديا U.S. ARAB MEDIA” بوجود مؤهلين من ذوي الخبرات والمهارات العالية، وتضم في طياتها نخبة متنوعة المشارب والأصول، كما تحتوي داخلها على خبرات أميركية وعربية مختلفة، فمن سورية ومصر إلى العراق إلى اليمن، ومن إلى فلسطين، ومن لبنان إلى الأردن وتونس و… ليكونوا تنوع ومزيج تجتمع فيه الخبرات العربية وتمثل طموحاتها، نابعة من دراية بالمجتمع العربي وخصوصية الوطن الأميركي.

في مؤسسة “يو إس أراب ميديا U.S. ARAB MEDIA” تمتزج الرغبة بالطموح والأحلام في بناء الذات، وتقديم العون للآخرين، ليس منطلقا شخصيا فحسب، بل اعترافا بالجميل الذي قدمه هذا الوطن، وما قدمه الآخرين لأقرانهم عند قدومهم أول مرة إلى أرض الأحلام (الولايات المتحدة الأميركية).

 

لدعم موقع راديو صوت العرب من أميركا




إعلان
error:
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين