رياضة

كورونا والدوري المصري: الزمالك يطلب الإلغاء والأهلي يريد الاستكمال

عبد الرحمان بن الشيخ

أسفر انتشار وباء “كورونا” عن تأجيل معظم الدوريات الأوروبية والعربية الكبرى بشكلٍ اضطراري، وعلى غرار معظم البطولات والمسابقات لا يزال الغموض يسيطر على الساحة الكروية المصرية بشأن مصير بطولة الدوري المصري الممتاز، وما إذا كانت المسابقة ستستكمل حتى نهايتها أم سيتم إلغاؤها هذا الموسم.

وتوقف النشاط الكروي في مصر منذ شهر مارس الماضي، بعد قرار اللجنة الخماسية لإدارة اتحاد كرة القدم بتعليق النشاط، ضمن الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا.

أنديةٌ عدة تطالب بالإلغاء

كشف رئيس نادي الاتحاد السكندري، محمد مصيلحي، أن هناك 13 ناديًا يتفقون على ضرورة إلغاء مسابقة الدوري المصري هذا الموسم.

وقال مصيلحي في تصريحاتٍ تلفزيونية: “هناك مجموعةٌ لرؤساء أندية الدوري تم إنشاؤها على موقع التواصل الاجتماعي (واتس آب)، بهدف بحث مستقبل المسابقة”.

وأضاف “وبعد عدة مناقشات، أؤكد أن هناك 13 ناديًا من أصل 18 لا يريدون استكمال الدوري، وهي الزمالك ووادي دجلة والاتحاد السكندري ومصر المقاصة والإسماعيلي والمصري وطنطا وسموحة وحرس الحدود والجونة وطلائع الجيش ونادي مصر وأسوان”.

وتابع: “هناك 4 أندية لم تحسم أمرها، وهي الأهلي وبيراميدز وإنبي والمقاولون العرب، بينما طلب الإنتاج الحربي مهلةً لحسم أمره”.

وختم “أطالب اللجنة الخماسية التي تدير شؤون اتحاد الكرة بالتشاور مع الأندية قبل حسم مصير الدوري، ولكن ومن وجهة نظري، ستكون هناك صعوبةٌ كبيرة في استكمال المسابقة”.

سيناريوهات الاستكمال

تصريحات رئيس الاتحاد السكندري، محمد مصيلحي، جاءت في الوقت الذي يؤكد فيه اتحاد الكرة المصري وضعَ أكثر من سيناريو لإنقاذ الدوري من خطر الإلغاء.

رئيس اللجنة الطبية باتحاد الكرة المصري، محمد سلطان، كشف في تصريحاتٍ تلفزيونية عن المعايير التي تم وضعها، لاستئناف الدوري، قائلاً ” ننتظر موافقة وزارة الرياضة على أحد السيناريوهات التي وضعناها لاستكمال المسابقة”.

وتابع: “نفضل أن يتم استئناف المسابقة في مدينةٍ واحدة، مع عدم وجود حضور جماهيري للمباريات، التي يجب أن تشهد تقليلاً بقدر المستطاع للأعداد التي كانت تحضر في الملاعب قبل زمن كورونا”.

وختم “أؤكد أنه سيتم العمل على وجود تباعدٍ اجتماعي وتعقيم الملاعب بشكلٍ مستمر، علمًا بأن المباريات تقام في ملاعب مكشوفة وفي الهواء الطلق، ما يقلل من نسب الإصابة بـ كورونا”.

المتضرر الأكبر “النادي الأهلي”

ويعتبر النادي الأهلي متصدر جدول ترتيب الدوري هو أكثر الفرق تضررًا من قرار إيقاف النشاط الكروي بعدما بدأ موسمًا متميزًا على كافة الأصعدة.

فمنذ قرابة الشهرين كان المارد الأحمر يعيش أجواء موسمٍ ناجح إلى أقصى حد، إذ كان يحتل صدارة الدوري المصري برصيد 49 نقطة بفارق 16 نقطةً كاملةً عن أقرب ملاحقيه نادي المقاولون العرب و18 نقطةً عن غريمه التقليدي الزمالك.

نجاح المدرب السويسري الجديد مع القلعة الحمراء رينيه فايلر قاده إلى 16 فوزًا متتاليًا وتعادل في مباراةٍ وحيدة في الدوري المحلي، كما سجل لاعبوه 46 هدفًا، واستقبلت شباكه 4 أهداف.

وأصبح فايلر صاحب ثاني أفضل انطلاقةٍ في بطولة الدوري بعد مانويل جوزيه، والذي حقق 17 انتصارًا متتاليًا موسم 2004 / 2005.

كما تمكن فايلر من إعادة التألق والنجومية إلى عددٍ كبير من لاعبيه، ومن أبرزهم الجناح رمضان صبحي نجم المنتخب الأولمبي والمعار من هايدرسفيلد الإنجليزي.

هذا بالإضافة إلى أن نادي القرن ومدربه السويسرى رينيه فايلر كانا أمام فرصةٍ ذهبيةٍ لتحطيم عددٍ من الأرقام القياسية ، التي قد يفشل في تحقيقها حال تم إلغاء مسابقة الدوري بشكلٍ نهائي هذا الموسم، أو حتى عند استكماله حيث ستكون لياقة معظم لاعبيه قد تراجعت.

خالد مرتجي: أنديةٌ غير قادرة

من جانبه انتقد عضو مجلس إدارة النادي الأهلي، خالد مرتجي،  بعض الأندية التي تطالب بإلغاء الدوري خلال هذا الموسم، وقال في تصريحاتٍ عبر إذاعة “الشباب والرياضة “، أمس الأربعاء، “نشعر بالحزن بسبب مطالبة بعض الأندية التي تنافس على الهبوط بإلغاء الدوري”، وأضاف: “ليس هذا فقط بل هناك أنديةٌ غير قادرةٍ على أن تكون رقم 1 تطالب بالإلغاء”.

وتابع “لنرى مثلاً دورياتٍ مثل ألمانيا وإنجلترا وإيطاليا الجميع يريد العودة، نريد وضع ضوابط من أجل استئناف النشاط، (مش هنخترع الذرة)”.

وختم قائلاً “متبقي 17 مباراة على نهاية الدوري، ومن الممكن أن ننهي الدوري في شهرين فقط، ولنرى مدة الموسم الماضي لإنهاء بطولة الدوري”.

وعن موقف النادي الأهلي في حال إلغاء الدوري قال مرتجي: “القرار سيكون من الدولة، لكن هل سنتوّج مثل باريس سان جيرمان؟”.

وكان نادي القرن أصدر بيانًا رسميًا يطالب فيه بعودة الدوري من جديد بعدما توقف النشاط بقرارٍ من اتحاد الكرة على خلفية انتشار فيروس كورونا.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين