أخبارأخبار أميركا

أسلحة وهتافات ضد فاوتشي في مظاهرات مناهضة للإغلاق بعدة ولايات

خرج آلاف المتظاهرين بعدة ولايات في مسيرات مناهضة لإجراءات الإغلاق وأوامر البقاء في المنازل، متجاهلين قواعد التباعد الاجتماعي وإجراءات الوقاية من فيروس كورونا.

المسيرات والمظاهرات ضد الإغلاق شملت عدد من الولايات مثل تكساس ونيو هامشير، حيث خرج منظموها للتعبير عن احتجاجاتهم ضد استمرار إجراءات الإغلاق، ورددوا هتافات ضد الدكتور أنتوني فاوتشي كبير المستشارين الطبيين لترامب.

وتأتي هذه الهتافات بعد أن أعلن ترامب دعمه للاحتجاجات المناهضة للإغلاق، واختلف مرارًا مع توصيات د. أنتوني فوتشي مدير معهد الحساسية والأمراض المعدية.

وأظهرت صور وفيديوهات حمل بعض المتظاهرين للأسلحة، بينما ارتدى آخرون أقنعة على غرار الميليشيات، فيما ارتدى متظاهرون قبعات مؤيدة للرئيس دونالد ترامب، بينما لوحظ غياب عناصر الشرطة.

إقالة فوتشي

وبحسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية دعا المتظاهرون إلى إقالة الدكتور أنتوني فاوتشي، كبير أخصائيي المناعة في الولايات المتحددة، كما شددوا على ضرورة إلغاء أوامر البقاء في المنازل.

وفي المقابل أوصى خبراء الصحة ومنهم د.فاوتشي، بضرورة الالتزام بتعليمات السلطات المتعلقة بأوامر الحجر الصحي والتباعد الاجتماعي.

احتجاجات مضادة

من جهه آخرى أطلق متظاهرون مناهضون للرئيس ترامب، احتجاجات مضادة، منتقدين تعامل ترامب مع وباء كورونا وتوصيات خبراء الصحة، مشيرين أن هم ترامب الوحيد هو الاقتصاد.

ووضع المتظاهرون مجسمات جثث على الأرض، للتحذير من مخاطر عدم الالتزام بالإجراءات الاحترازية والبقاء في المنازل.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين