منوعات

تحقيق في الفيفا بسبب مقاعد المتفرجين في مباراة مصر وأوروجواي

أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” أنه قرر فتح تحقيق حول أسباب وجود الآلاف من المقاعد الخالية خلال مباراة مصر وأوروجواي بمونديال روسيا والتي أقيمت على ملعب “إيكاترينبرغ أرينا”.

الفيفا أكد من جانبه أن جميع التذاكر المتاحة للمباراة بيعت تقريبا ،ولذلك تقرر فتح تحقيق حول وجود أكثر من 5 آلاف مقعد خالي خلال المباراة.

وأكد متحدث باسم الفيفا لوكالة الأنباء الفرنسية أن الفيفا خصص أكثر من 32 ألف تذكرة للمباراة، التي أقيمت على الملعب الذي يتسع لأكثر من 33 ألف متفرج، معترفا الحضور الفعلي للجماهير جاء أقل من التذاكر المخصصة للمباراة.

وأشارت الأرقام الرسمية إلى أن عدد المتفرجين في مباراة مصر وأوروجواي بلغ 27015 متفرجا.

وأرجعت تقارير صحفية السبب وراء المقاعد الخالية إلى فشل بعض الاتحادات الوطنية وأيضا الشركات الراعية في بيع أو توزيع ما خصصه لها الاتحاد الدولي لكرة القدم من تذاكر.

فيما أكدت تقارير صحفية أخرى أن نسبة كبيرة من المقاعد الخالية مخصصة للمواطنين الروس.

يشار إلى أن الاتحاد الدولي خصص أكثر من 2.5 مليون تذكرة لجميع مباريات المونديال، فيما أكدت اللجنة المنظمة أن تقريبا جميع التذاكر قد بيعت بالفعل، حيث حصل المواطنون الروس على 46% من التذاكر.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين