منوعات

استخراج جنين من بطن طفل عمره 7 سنوات

في واقعة غريبة هي الأولى من نوعها، تمكن فريق طبي بجامعة الإسكندرية في مصر من إجراء عملية جراحية نادرة ودقيقة، حيث تم اجراء استئصال لورم بداخل بطن طفل يبلغ من العمر 7 سنوات بتجويف البطن الخلفى الأيمن.

وكشف الدكتور صابر وهيب، أستاذ طب وجراحة الأطفال والاختلافات الخلقية، في بيان صحفي، أن حالة الطفل نادرة جدا، لا تزيد عن مئة حالة على مستوى العالم، خاصة أنها لذكر.

وقال إن شكوى الطفل والأهل كانت عبارة عن الآلام بالبطن، وخاصة المنطقة اليمنى، وقد أجري للطفل عند عمر 3 سنوات تدخل جراحي بسيط بالخصية اليمنى.

وأوضح أنه تم عمل الفحوصات الإشعاعية اللازمة وتبين أن هذا الورم له علاقة تلاحقية مع الحالب الأيمن بحيث يحدث انسداد وتضخم بحوض الكلى الأيمن وكذلك الكبد والاثنى عشر والشريان الأورطي والوريد الأجوف الأسفل.

وبعد استئصال الورم تبين أنه جنين داخل تجويف البطن قد توقف نموه بعد عمر 3 شهور ووزنه تقريبا 200غم.

 

وعن سبب ذلك، أكد أن التأخير في التشخيص أدى إلى حدوث تضخم بسبب عدم المتابعة أثناء الحمل، وعدم إجراء الأم لأي أشعة ثلاثية أو رباعية الأبعاد طوال فترة الحمل، وكذلك عدم إجراء مسح للطفل قبل عمر سنة بعمل أشعة تليفزيونية على البطن والحوض مرة واحدة على الأقل.

يذكر أن مصر عرفت الأيام الماضية واقعتين مشابهتين، الأولى حين قام فريق طبي بجامعة المنصورة باستخراج معالق وشِوك وخواتم وسلاسل من أمعاء مريض في محافظة الدقهلية.

أما الثانية حين استخرج طبيب مصري جزرة كاملة من بطن مريض، كان يعاني من نزيف حاد نتيجة دخولها عن طريق فتحة ”الشرج“، وتحركت إلى منطقة القولون في محافظة قنا بصعيد مصر.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين