اقتصاد

صحيفة: العقوبات الأمريكية كان لها تأثير مدمر على اقتصاد إيران

سلطت صحيفة “فاينانشيال تايمز” البريطانية اليوم الثلاثاء، الضوء على مساعي الحكومة الإيرانية الرامية إلى تخفيف ردة فعل مواطنيها إزاء ارتفاع أسعار الوقود بعد قرار خفض دعم النفط، وهو ما أثار أكبر مظاهرات مناهضة للحكومة منذ عامين.

وأوضحت الصحيفة (في تقرير لها نشرته على موقعها الالكتروني)- أن أسعار الوقود في إيران قفزت بنسبة 50% الأسبوع الماضي بعد أن نفذت السلطات خطة تأخرت طويلًا لخفض الدعم، وذلك بعد أن تراجعت إيرادات الدولة من اقتصاد تدهور حاله بسبب العقوبات الأمريكية.

وأشارت إلى أنه نتيجة لذلك، اندلعت تظاهرات واسعة النطاق، حيث قدرت وسائل الإعلام المحلية أن نحو 88 ألف متظاهر في 100 مدينة وبلدة تدفقوا إلى الشوارع احتجاجا على القرارات الأخيرة، حتى وصلت الاحتجاجات إلى ذروتها يوم السبت الماضي، عندما تم إحراق المباني العامة في جميع أنحاء البلاد، بما في ذلك البنوك ومحطات الوقود.

وأبرزت الصحيفة قرار الحكومة بعد ثلاثة أيام من الاحتجاجات بأنها ستقدم مدفوعات نقدية شهرية لأكثر من 70 % من الإيرانيين للتعويض عن ارتفاع تكاليف البنزين.

وتابعت:” أن العقوبات الأمريكية على طهران كان لها تأثير مدمر على أداء الاقتصاد المحلي، حتى أن صندوق النقد الدولي يتوقع انكماش الناتج الاقتصادي الإيراني بنسبة 9.5 % هذا العام، بينما بلغت معدلات التضخم 40 %”.

وقالت الصحيفة البريطانية:”إن الكثير من الإيرانيين يشعرون بالذعر من أن ارتفاع الأسعار ربما يعيد البلاد مرة أخرى إلى فترات عدم الاستقرار الاقتصادي، وهو ما سيؤدي حتما إلى ارتفاع نسب التضخم”.

 

 

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين