أخبارأخبار أميركا

إلغاء مسيرة عيد العمال في نيوجيرسي بعد اشتباه في وجود متفجرات

ألغت السلطات في ولاية نيوجيرسي الأميركية مسيرة يوم ​عيد العمال​ ” 2 أيلول” بسبب الاشتباه في وجود ​متفجرات​ ، إلا أنه تبين أنها ليست كذلك.

وأوضحت ​الشرطة​ في الولاية أنها “تعرفت على الشخص الذي تسبب في هذه المشكلة والذي كانت لديه بمنزله مواد تشبه المتفجرات قرب مدينة ساوث بلينفيلد بالولاية”.

واعتقلت السلطات هذا الشخص توماس كيسر ( 55 عاما) من نفس المدينة ، ووجهت إليه الاتهام بحيازة مواد تفجيرية بعد أن عثرت على 6 من تلك الأجهزة في منزله الواقع قرب المنطقة التي كان من المقرر أن تمضي فيها المسيرة بعد تحريات بالتعاون مع مكتب التحقيقات الفيدرالي “إف بي آي” ، وتبين أنها أجهزة تشبه الأجهزة التفجيرية، وذكر شقيق الشخص أنها مجرد ألعاب نارية.

وتحتفل أمريكا بعيد عمالها سنويًا، في الاثنين الأول من شهر أيلول/سبتمبر، وهو يوم عطلة بالولايات المتحدةالأمريكية .

ويعود الأمر إلى أسباب تاريخية من أهمها تمتع الولايات المتحدة بتاريخ ثري ومميز يعكس إنشاء الحركة العمالية والإنجازات الاجتماعية والاقتصادية للعمال الأميركيين الذين ساهموا في قوة ورخاء البلاد، وفق موقع وزارة العمل.

وبحسب وثائق تاريخية، فإن بيتر مكغواير، الشريك المؤسس للاتحاد الأميركي للعمل، كان أول من اقترح تخصيص يوم لتكريم العمال. لكن مصادر أخرى ترجح أن ماثيو مغواير، والذي عمل سكرتيرا لاتحاد العمل المركزي في نيويورك، اقترح العطلة في 1882.

وعلى الرغم من عدم الاستقرار على رواية أكيدة، تعني هذه المعلومات أن الاحتفال بعيد العمال في الولايات المتحدة جاء بجهود وأفكار أصلية تقدم بها الأميركيون أنفسهم.

وفي الخامس من أيلول/ سبتمبر 1882، احتفل اتحاد العمل المركزي في مدينة نيويورك للمرة الأولى في الولايات المتحدة بعيد العمال.

وكانت أوريغون أول ولاية تدرج يوم العمال رسميا في لائحة قوانينها عام 1887، وتبعتها ولايات كولورادو وماستشوستس ونيوجيرزي ونيويورك في العام ذاته.

وفي عام 1894، أصدر الكونجرس الأمريكي، قانونا جعل الاثنين الأول من شهر أيلول/ سبتمبر عطلة في البلاد.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين