أخبار

خبير: عدد الإعدامات في إيران الأعلى على مستوى العالم

قال خبير الأمم المتحدة بشأن حقوق الإنسان في إيران جافيد رحمن، اليوم السبت، إن الإعدامات في إيران تعتبر من ضمن الأعلى على مستوى العالم.

وقال جافيد رحمن في تقريره للجمعية العامة للأمم المتحدة، إن “العام الماضي شهد زيادة في القيود المفروضة على حرية التعبير في إيران”، مشيرًا إلى أن عدد حالات الإعدام من بين الرجال والأطفال وصلت إلى 253 حالة.

وأوضح الخبير الأممي أنه تم تسجيل حالات انتهاكات بحق الأطفال خلال عام 2018، وقال إن من بين الأطفال السبعة المذنبين الذين أفيد بأنهم أعدموا عام 2018 طفلين يبلغان من العمر 17 عاماً في أبريل/نيسان بتهمتي الاغتصاب والسرقة المزعومتين، و”أفيد بأنهما أجبرا على الاعتراف تحت التعذيب”.

وبحسب تقديرات غير رسمية يواجه نحو 4500 سجين مقصلة الإعدام في إيران وفق إجراءات سريعة لا تستند لمعايير المحاكمات العادلة.

يذكر أن الجمعية العامة للأمم المتحدة صوتت بالأغلبية (84 صوتاً) على قرار يحمل رقم 65 لإدانة انتهاكات حقوق الإنسان في طهران، بسبب استمرار حملات القمع والإعدامات واضطهاد الأقليات والنشطاء والصحفيين.

وأعربت المنظمة الأممية عن قلقها إزاء ارتفاع عدد أحكام الإعدام في إيران، خاصة إعدام القُصر، وكذلك الاعتقالات العشوائية وسوء أوضاع السجون في البلاد، في الوقت الذي أكدت ضرورة توقف نظام طهران عن التعذيب والمعاملة اللاإنسانية ضد المعتقلين والسجناء، إضافة إلى حملات قمع المنتقدين في الداخل.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين