أخبارأخبار العالم العربي

وزارة النفط العراقية تنفي علاقتها بالناقلة المحتجزة لدى إيران

نفت وزارة ​النفط​ العراقية علاقتها بناقلة النفط المحتجزة لدى ​السلطات الإيرانية​، بتهمة تهريب ​الوقود​.

وأكد المتحدث باسم الوزارة عاصم جهاد أن “الوزارة لا تقوم بتصدير زيت الغاز إلى الأسواق العالمية وإنما يختصر التصدير على النفط الخام والمنتجات النفطية المعلنة وفق السياقات والآليات والضوابط المتعارف عليها عالميا”.

وأشار الى أن “الجهات المعنية تقوم بجمع المعلومات عن الناقلة المحتجزة”، لافتاً الى أن “هذه الناقلة تعد من الناقلات الصغيرة التي لا تتعامل معها وزارة النفط في عملية تسويق النفط والمنتجات النفطية”.

ومن جانبها أكدت مصادر إعلامية إيرانية، أن السفينة التى احتجزها الحرس الثورى فى وقت سابق من اليوم الأحد عراقية وتحمل اسم “هيتا”.

ونقلت قناة “روسيا اليوم” – اليوم الأحد، عن المصادر قولها إن عملية الاحتجاز تمت بالقرب من جزيرة “فارسي” الإيرانية فى الخليج.

وكانت وكالة أنباء مهر الإيرانية قد نقلت بيان أصدره الحرس الثورى أعلن فيه احتجاز سفينة أجنبية تحمل 700 ألف لتر من الوقود المهرب بعد التأكد من أنها كانت تقوم بتهريب الوقود.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين