أخبارأخبار العالم العربي

غارات جوية لمقاتلات التحالف تتسبب في انفجارات عنيفة بالعاصمة اليمنية

شهدت العاصمة اليمنية صنعاء فجر السبت انفجارات عنيفة إثر سلسلة غارات جوية شنتها مقاتلات التحالف العربي.

وقال سكان محليون لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إن مقاتلات التحالف شنت نحو عشر غارات جوية على معسكر الفريجة بمديرية أرحب شمال صنعاء، وحديقة 21 سبتمبر (معسكر الفرقة الأولى مدرع سابقاً)، ومعسكر الصباحة غربي العاصمة.

وأكدت المصادر سماع دوي انفجارات هزت صنعاء، وشوهدت ألسنة اللهب تتصاعد من على المواقع المستهدفة، دون أن تتضح الخسائر التي خلفها القصف.

ولا تزال مقاتلات التحالف تحلق بشكل مكثف في أجواء العاصمة، دون اطلاق المضادات الأرضية من الحوثيين.

وأعلنت قيادة التحالف العربي الذي تقوده السعودية، بدء عملية نوعية لضرب أهداف عسكرية وصفتها بـ “المشروعة” في صنعاء، مطالبة المدنيين بالإبتعاد عن المناطق المستهدفة.

وصرح المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف “تحالف دعم الشرعية في اليمن” العقيد الركن تركي المالكي أن قيادة القوات المشتركة للتحالف نفذت فجر اليوم عملية عسكرية لتدمير خمسة مواقع دفاع جوي وموقع تخزين صواريخ بالستية في محافظة صنعاء.

وأوضح العقيد المالكي أن عملية الاستهداف امتداد للعمليات العسكرية السابقة والتي تم تنفيذها من قيادة القوات المشتركة للتحالف لاستهداف وتدمير قدرات الدفاع الجوي والقدرات العدائية الأخرى.

وأكد العقيد المالكي التزام قيادة القوات المشتركة للتحالف بمنع وصول واستخدام المليشيا الحوثية لمثل هذه القدرات النوعية التي تمثل تهديد مباشر لطائرات الأمم المتحدة والملاحة الجوية وقدرات تهدد حياة المدنيين.

كما أكد العقيد المالكي أن عملية الاستهداف تتوافق مع القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية، وأن قيادة القوات المشتركة للتحالف اتخذت كافة الإجراءات الوقائية والتدابير اللازمة لحماية المدنيين وتجنيبهم للأضرار الجانبية.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين