أخبارفن وثقافة

فيلم جديد يجمع بين عمرو دياب ونانسي عجرم لأول مرة بإنتاج سعودي

أعلن المستشار تركي آل الشيخ، رئيس الهيئة العامة للترفيه في السعودية، عن مفاجأة كبرى لجمهور النجمين عمرو دياب ونانسي عجرم، كاشفًا عن مشروع فيلم سينمائي جديد يجمع بين النجمين الكبيرين لأول مرة، كما سيكون المرة الأولى التي تخوض فيها نانسي عجرم تجربة التمثيل.

ونشر تركي آل الشيخ عبر حساباته الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي فيديو اللقاء الذي جمع بينه وبين عمرو دياب في الرياض أمس الاثنين، وعلق عليه قائلًا: “مع الغالي النجم الهضبة، واتفقت معاه على فيلم يجمعه مع النجمة نانسي عجرم لأول مرة تجربة التمثيل لنانسي .. عاوزين أفلام تذكرنا بزمن الفن الجميل وأبي فوق الشجرة ورصيف نمرة خمسة”.

وردة صفراء

وكانت نانسي عجرم قد وجهت رسالة إلى عمرو دياب، وكشفت عن مدى إعجابها الشديد به، وذلك خلال لقائها في برنامج “كاريوكي بالعربي”، على فضائية “دبي”.

وأهدت نانسي وردة صفراء إلى عمرو دياب، مؤكدة أنه أكثر فنان تعجب به وبأغانيه، وقالت: “أنا معجبة بشغل عمرو دياب وبقوله إني معجبة بنجاحك أكيد وبحب شغلك”.

عرض خاص

وكان عمرو دياب قد حضر أمس الاثنين العرض الخاص لفيلم “ولاد رزق 3: القاضية”، داخل دور عرض موڤي سينما بمنطقة بوليفارد سيتي في الرياض، وحرص على التقاط صور تذكارية مع نجوم الفيلم.

وحضر الاحتفالية الخاصة نجوم الفيلم وأبرزهم أحمد عز، عمرو يوسف، آسر ياسين، كريم قاسم، سيد رجب، أسماء جلال، نسرين أمين، ومؤلف الفيلم صلاح الجهيني، المخرج طارق العريان، وعدد كبير من الإعلاميين العرب، وذلك بالتزامن مع انطلاق عروض الفيلم في السعودية وتحقيقه إيرادات غير مسبوقة في مصر.

حفل بيروت

وكان عمرو دياب قد أحيا مساء السبت الماضي حفلا غنائيا في العاصمة اللبنانية بيروت، وشهد الحفل حضور أكثر من 22 ألفًا من الجمهور، محققا أعلى رقم للحضور الجماهيري في حفلات صيف لبنان حتى الآن.

وللعام الثاني على التوالي تسبب حفل عمرو دياب في إغلاق الشوارع الرئيسية ببيروت، وذلك نظرًا للتكدس المروري الذي سببه الإقبال الكبير على الحفل قبل انطلاقه بساعات، وفقًا لموقع “في الفن“.

ومن ناحية أخرى يستعد عمرو دياب لإحياء حفل غنائي في دبي مساء اليوم، في أكبر ساحات الحفلات في دبي. وكان عمرو دياب قد طرح مؤخرًا أغنيتين الأولى بعنوان “تتحبي” كلمات تامر حسين، وألحان محمد يحيى، والثانية بعنوان “الطعامة”، كلمات تامر حسين، وألحان عزيز الشافعي.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى