أخبار أميركا

خلال جولتها الأخيرة بإسرائيل.. نيكي هيلي تحرض نتنياهو “اقضوا عليهم”!

ترجمة: فرح صفي الدين – بعثت المرشحة الرئاسية الجمهورية السابقة نيكي هيلي برسالة دعم واضحة للجيش الإسرائيلي على إحدى قذائف المدفعية خلال جولة قامت بها مؤخرًا في إسرائيل، حيث التقت فيها بالقادة العسكريين والناجين من هجمات 7 أكتوبر، حسبما نقلت شبكة FOX NEWS الإخبارية.

وكانت هيلي سفيرة الأمم المتحدة وحاكمة كارولينا الجنوبية السابقة قد كتبت على القذيفة: “اقضوا عليهم! أمريكا ستحب إسرائيل على الدوام”. ونشر داني دانون، عضو الكنيست الإسرائيلي وسفير إسرائيل السابق لدى الأمم المتحدة، صورًا لها أثناء توقيعها على قذيفة المدفعية، على موقع “إكس”  (تويتر سابقًا).

لقد كانت المرشحة الرئاسية السابقة وما زالت من أشد المؤيدين للحرب التي شنتها إسرائيل على غزة. وهذه الكلمات إنما تعكس مشاعرًا مماثلة كانت قد أبدتها لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بعد أيام من هجوم 7 أكتوبر من خلال زعمها بأن هذا “لم يكن مجرد هجوم على إسرائيل، بل على أمريكا نفسها.” وناشدته على موقع X وقتها: “اقض عليهم يا نتنياهو، يجب أن يروا الجحيم بأعينهم ليدفعوا ثمن ما فعلوه”.

وتأتي رسالتها هذه للتضامن مع إسرائيل في وقت تتعرض فيه قواتها العسكرية لضغوط دولية متزايدة بسبب ارتفاع أعداد الضحايا من المدنيين الفلسطينين. لاسيما بعد أن تسببت غارة جوية إسرائيلية يوم الأحد على مدينة رفح الفلسطينية بمقتل 45 شخصًا على الأقل، ووصفها نتنياهو بأنها “حادث مأساوي”.

وبحسب الشبكة الإخبارية، أكدت هيلي دعمها لإسرائيل عدة مرات على مدار الرحلة، حيث ظهرت بمقطع فيديو نشره دانون أول أمس الاثنين وهي تؤكد: “أحب أن أقول لجميع الإسرائيليين، أن أمريكا ومواطنيها معكم”.

وأردفت: “لقد قُتل 1200 شخص بوحشية، فدعونا لا ننسى ما حدث في 7 أكتوبر. لأن حماس قالت إنها ستفعل ذلك مجددًا، ونحن مدينون لها بالتأكد من عدم تكرار ذلك مرة أخرى”.

بل وواصلت دعمها للمهمة العسكرية الإسرائيلية مرارًا وتكرارًا، فكتبت اليوم الأربعاء، على موقع “إكس”: “إسرائيل لم تبدأ هذه الحرب، بل حماس هي التي بدأتها”.

وتابعت حديثها وهي تصف كيف أن العائلات جنوب إسرائيل استيقظت في 7 أكتوبر على هجوم وحشي من قِبل 3000 من مقاتلي حماس. وتبع ذلك انضمام آلاف المدنيين الفلسطينيين الذين شاركوا في أعمال التدمير والنهب والعنف.

وأضافت أن على إسرائيل أن تفعل “كل ما هو ضروري” لحماية شعبها من العدوان، وشددت على أن إسرائيل تحارب أعداء أمريكا. كما دعت الأمريكيين للانتباه إلى أنه عندما تهتف إيران وحماس “الموت لإسرائيل” فإنهما يَعِدان أيضاً “بالموت لأمريكا”.

جديرُ بالذكر، أفادت التقارير بأن الدبابات الإسرائيلية شوهدت للمرة الأولى برفح يوم الثلاثاء، وفقًا لما ذكره شهود عيان. وذلك مع دخول إسرائيل الأسبوع الثالث من عمليتها البرية جنوب مدينة غزة، وتعليقها بأنها لن تكون قادرة على تحقيق النصر دون الاستيلاء على رفح والقضاء على بعض كتائب حماس.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى