أخبارأخبار أميركا

إجراءات إضافية لحماية رئيس الأركان بعد اتهام ترامب له بالخيانة

أعلن رئيس هيئة الأركان، مارك ميلي، أنه اتخذ الإجراءات المناسبة لحماية سلامته وسلامة عائلته، وذلك في أعقاب الاتهامات التي وجهها له الرئيس السابق دونالد ترامب بالتعامل مع الصين بشكل سري خلال الأشهر الأخيرة لفترة رئاسته، وفقًا لما نشره موقع “Axios“.

وقال ميلي في مقابلة مع قناة “CBS” أمس، إن اتهامات ترامب التي وجهها له خلال الأسبوع الماضي كانت صادمة، حيث وصفه ترامب بأنه خائن وأنه يستحق الإعدام.

تم ترشيح ميلي من قبل ترامب لمنصب رئيس هيئة الأركان المشتركة، ومن المقرر أن يترك هذا المنصب في نهاية الشهر.

من جهة أخرى، أكد ميلي أنه لا يوجد ما هو غير لائق أو خائن في اتصالاته مع الصين، وأن هذه الاتصالات كانت جزءًا من جهوده للحفاظ على الاستقرار الدولي وتقليل التوترات بين الدول، كما أشار إلى أنه على استعداد للموت من أجل الدفاع عن الدستور وأمن البلاد.

تجدر الإشارة إلى أن الخلافات العلنية بين ترامب وميلي قد استمرت لسنوات، وكانت هناك مخاوف من قبل ميلي بأن ترامب قد يحاول الاستيلاء على السلطة بعد انتخابات عام 2020.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى