أخبارأخبار أميركا

ركاب طائرة يتعرضون للقيء والإغماء بعد توقفها 4 ساعات في لاس فيجاس

في ظل الارتفاع الشديد في درجات الحرارة؛ تعرض ركاب طائرة تابعة لشركة دلتا في لاس فيجاس كانت متجهة إلى أتلانتا، لحالة من الانزعاج الشديد المرتبط بالحرارة، وفقًا لما نشره موقع “Wral News“.

وفقًا لهيئة الأرصاد الجوية الوطنية، تجاوزت درجات الحرارة في مطار هاري ريد الدولي يوم الاثنين 100 درجة فهرنهيت، وواصلت الحرارة ارتفاعها وصولًا إلى ارتفاع 115 درجة.

ظل الركاب عالقون داخل الطائرة على المدرج لأكثر من 4 ساعات، قالت كريستا غارفين، إحدى الراكبات: “كانت فوضى، كانت هناك امرأة تسير في الممر بدت وكأنها ستفقد وعيها وانتهى بهم الأمر بوضع قناع أكسجين عليها”.

بينما كانت طائرة دلتا عالقة لساعات على مدرج مطار هاري ريد، ظل الركاب محاصرين داخل الطائرة لأكثر من 4 ساعات، وكانت درجة الحرارة 111 درجة.

قالت غارفين: “هناك سيارات إسعاف خارج النافذة، العديد من رجال الإطفاء، مجموعة من الناس داخل الطائرة تعرضوا للقيء، وبعدهم فقدوا الوعي”.

تابعت غارفين إن رحلتها كان من المقرر أن تغادر الساعة 1:40 مساءً، وبعد ساعتين بدأ الناس يمرضون من شدة الحرارة، بما في ذلك المضيفات.

أضافت غارفين: “إنه أمر مؤلم، كان هناك أشخاص يركضون في كل مكان، وهناك صوت عبر مكبر الصوت يقول: يمكنك اختيار النزول من الطائرة أو يمكنك البقاء فيها”، وتابعت: “كان الصوت يقول في المكبر: إذا غادرت، فقط اعلم أنك لن تحصل على رحلة طيران لبضعة أيام”.

بعد 4 ساعات طُلِبَ من الجميع مغادرة الطائرة، وقالت غارفين إن أولئك الذين أغمي عليهم نُقلوا على نقالة لتلقي العلاج، وأضافت أنها في اليوم التالي حصلت على رحلة في الساعة 7 صباحًا، ولكن تم إلغاءها أيضًا في وقتٍ لاحق.

قال مطار هاري ريد في بيان إن الفرق الطبية استجابت لمكالمة على متن طائرة، فيما قالت شركة دلتا في بيان إنها تعتذر وتدرس الظروف التي أدت إلى درجات حرارة غير مريحة داخل المقصورة، ولفتت إلى أن الركاب تلقوا عرضًا تعويضيًا وتمت مساعدتهم في العثور على رحلات أخرى.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى