أخبارأخبار أميركا

اعتبارًا من اليوم.. إسرائيل تسمح للأمريكيين بدخولها بدون تأشيرة

وقّعت إدارة الرئيس جو بايدن وإسرائيل، أمس الأربعاء، مذكرة تفاهم تحدد شروط دخول إسرائيل في برنامج الإعفاء من التأشيرة الأمريكية، والتي بموجبها ستسمح إسرائيل اعتبارًا من اليوم الخميس لكلّ الأمريكيين بدخولها من دون تأشيرة، على أمل أن يتمكن رعاياها في مرحلة لاحقة من دخول الولايات المتّحدة بدون تأشيرة، وفقًا لما نشره موقع “Axios“.

تأتي أهمية هذه الخطوة بالنسبة لإسرائيل في إطار محاولتها أن تصبح في النهاية جزءًا من برنامج الإعفاء، والذي يسمح لمواطني أي دولة بالسفر إلى الولايات المتحدة لمدة 90 يومًا دون الحصول على تأشيرة أولاً.

أرادت إسرائيل منذ سنوات الانضمام إلى البرنامج، لكن الولايات المتحدة أعربت عن مخاوفها بشأن قيود الدخول الإسرائيلية التي يواجهها الفلسطينيون الأمريكيون من الضفة الغربية المحتلة.

ستبدأ مذكرة التفاهم فترة مراجعة تمتد من 4 إلى 6 أسابيع ستنفذ خلالها إسرائيل برنامجًا تجريبيًا يهدف إلى ضمان معاملة معظم الإيرانيين والفلسطينيين وغيرهم من العرب الأمريكيين على قدم المساواة عند السفر إلى إسرائيل أو عبرها، وفقًا لمسؤولين إسرائيليين.

وقالت المصادر إنه بعد فترة المراجعة، ستقرر الولايات المتحدة ما إذا كانت إسرائيل مؤهلة للدخول في برنامج الإعفاء.

كجزء من البرنامج التجريبي، ستسمح إسرائيل للأمريكيين الفلسطينيين من الضفة الغربية والأمريكيين الإيرانيين وغيرهم من العرب الأمريكيين بدخول البلاد لمدة 90 يومًا دون أي فحص أمني مسبق.

ووفقًا لمسؤولين إسرائيليين ووثائق وزارة الخارجية الإسرائيلية فإن الأمريكيين الفلسطينيين الذين لا يقيمون في الأراضي المحتلة سيتمكنون من الدخول بحرية إلى إسرائيل والضفة الغربية كسياح.

ومع ذلك، سيتعين على الأمريكيين الفلسطينيين المقيمين في الضفة الغربية استخدام تطبيق خاص من أجل الحصول على تصريح دخول إلى إسرائيل لمدة 90 يومًا.

حتى الآن، كان على العديد من الفلسطينيين الأمريكيين من الضفة الغربية السفر أولًا إلى الأردن قبل دخول الأراضي المحتلة، كما واجهوا قيودًا على دخولهم إسرائيل، وقال مسؤولون إسرائيليون إن ما يقدر بنحو 700 أمريكي فلسطيني يقيمون في غزة سيواجهون وضعًا أكثر تعقيدًا بسبب المخاوف الأمنية.

لن يتمكنوا من دخول إسرائيل مباشرة من غزة ولكن سيتمكنون من القيام بذلك عبر معبر اللنبي الحدودي بين إسرائيل والأردن، وسيتمكن الأمريكيون الفلسطينيون من غزة من ركوب حافلة خاصة تديرها السلطة الفلسطينية بين غزة والأردن.

قال مسؤولون إن البرنامج التجريبي سيبدأ اليوم الخميس، وقال السفير الإسرائيلي لدى الولايات المتحدة مايك هيرزوغ إن مذكرة التفاهم تمثل “علامة فارقة مهمة تجاه إسرائيل في الانضمام إلى برنامج الإعفاء من التأشيرة”.

في سياق متصل، سيصل فريق خاص من وزارة الخارجية ووزارة الأمن الداخلي إلى إسرائيل الأسبوع المقبل لبدء مراقبة البرنامج التجريبي ومراجعة كيفية تنفيذ إسرائيل لمذكرة التفاهم.

وقالت وزارة الخارجية: “للدخول في برنامج الإعفاء من التأشيرة، يجب استيفاء القائمة الكاملة للمتطلبات”، وقالت مصادر إنه إذا توقفت إسرائيل عن تنفيذ التزاماتها بموجب مذكرة التفاهم في أي وقت، فستمنع أمريكا الإسرائيليين من دخول أراضيها بدون تأشيرة.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى