أخبارأخبار أميركا

مقتل 3 جنود في ثاني تحطم لطائرات هليكوبتر عسكرية في ألاسكا

قُتل 3 جنود وأصيب جندي رابع إثر تحطم طائرتي هليكوبتر من طراز أباتشي تابعتين للجيش الأمريكي، اليوم الخميس، في ولاية ألاسكا، أثناء عودتهما من مهمة تدريبية، ويعتبر الحادث هو الثاني من نوعه الذي تتعرض له طائرات هليكوبتر عسكرية في الولاية هذا العام، بحسب وكالة “أسوشيتد برس“.

وقال بيان صادر عن المتحدث باسم الجيش، إن الطائرات الهليكوبتر من طراز أباتشي من طراز AH-64 وتنتمي إلى الفرقة 11 المحمولة جواً من فوج الطيران الخامس والعشرين في “فورت وينرايت”، ومقرها بالقرب من فيربانكس.

وكانت كل طائرة هليكوبتر تقل شخصين، وقتل 3 جنود من إجمالي 4 كانوا في المروحيتين خلال الحادث، بينما تم نقل الناجي الوحيد إلى المستشفى.

وأوضح البيان أن أول المستجيبين كانوا في موقع الحادث، بالقرب من هيلي في ألاسكا، مشيرًا إلى أن اثنان من الجنود توفيا فور وقوع الحادث، وتوفي الثالث في طريقه إلى مستشفى في فيربانكس، بينما يخضع الجندي الرابع للعلاج، وتم حجب أسماء القتلى حتى يتم إخطار الأقارب.

وقال الميجور جنرال بريان إيفلر، قائد الفرقة 11 المحمولة جواً: “هذه خسارة لا تُصدق لعائلات هؤلاء الضحايا، وزملائهم الجنود، وللفرقة.. قلوبنا وصلواتنا مع عائلاتهم وأصدقائهم وأحبائهم، ونعمل على توفير الموارد الكاملة لدعمهم”.

وأكد البيان أنه لم يتضح سبب الحادث على الفور، وأن الحادث قيد التحقيق، وسيتم الكشف عن مزيد من التفاصيل عندما تصبح متاحة.

وتقع هيلي على بعد حوالي 10 أميال (16.09 كيلومترًا) شمال منتزه ومحمية دينالي الوطني، أو حوالي 250 ميلاً (402 كيلومترًا) شمال أنكوريج.

وفي فبراير الماضي، أصيب جنديان عندما انقلبت مروحية أباتشي بعد إقلاعها من تالكيتنا، وكانت الطائرة واحدة من 4 طائرات متوجهة إلى قاعدة “جوينت بيس إلمندورف-ريتشاردسون” في أنكوريج قادمة من “فورت وينرايت”.

وفي مارس لقي 9 جنود مصرعهم عندما تحطمت طائرتا هليكوبتر من طراز بلاك هوك للإجلاء الطبي للجيش الأمريكي خلال تدريب ليلي روتيني على بعد حوالي 30 ميلاً (50 كيلومترًا) شمال شرق فورت كامبل، بولاية كنتاكي.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى