أخبارأخبار العالم العربي

العاشر منذ بداية العام.. قصف إسرائيلي يستهدف العاصمة السورية دمشق

قتل شخصان وأصيب آخرون جراء صواريخ إسرائيلية استهدفت العاصمة السورية دمشق مساء اليوم الثلاثاء، في رابع هجوم من نوعه منذ الخميس الماضي، والعاشر منذ بداية العام الجاري.

وقالت وكالة الأنباء السورية (سانا) إن الدفاعات الجوية السورية تصدت لأهداف معادية في أجواء دمشق، ونقتل الوكالة عن مصدر عسكري سوري قوله إنه “في تمام الساعة الثانية عشرة و15 دقيقة بعد منتصف الليل نفذ العدو الإسرائيلي عدواناً جوياً برشقات من الصواريخ من اتجاه الجولان السوري المحتل، مستهدفاً بعض النقاط في محيط دمشق والمنطقة الجنوبية، مشيرًا إلى أن العدوان أدى إلى استشهاد مدنيين اثنين ووقوع بعض الخسائر المادية”.

فيما قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن إسرائيل نفذت رشقات من الصواريخ استهدفت مناطق عسكرية للميليشيات الإيرانية، ومراكز الدفاع الجوي التابع للنظام في مناطق عدة، حيث استهدف صاروخ إسرائيلي نقطة رادار تل الصحن التابعة لقوات النظام شرقي قرية لهويا بريف السويداء.

كما سقط صاروخ يرجح أنه من الدفاعات الجوية السورية في معمل للزجاج بمنطقة الكسوة بريف دمشق، ما أدى إلى استشهاد مواطنين اثنين على الأقل.

وسمع دوي انفجار عنيف في منطقة جبل قاسيون، ومنطقة السيدة زينب، يرجح سببها صواريخ الدفاعات الجوية التابعة للنظام، فيما هرعت سيارات الإسعاف إلى المناطق المستهدفة.

وقال المرصد إن إسرائيل استهدفت الأراضي السورية 10 مرات منذ مطلع العام الجاري 2023، مشيرًا إلى أنه في 2 أبريل شنت إسرائيل قصفًا استهدف مواقع عسكرية لقوات النظام والميليشيات الإيرانية في حمص أسفر عن وقوع خسائر بشرية ومادية.

حيث جرى تدمير مخزن للأسلحة تابع لميليشيا “حزب الله” اللبناني، في منطقة مطار الضبعة العسكري في ريف حمص الغربي والذي يقع تحت سيطرة “حزب الله” اللبناني منذ 8 سنوات، كما دمرت الضربات أيضاً بطارية للدفاع الجوي في منطقة البحوث العلمية في ريف حمص الغربي، واستهدفت مركز البحوث العلمية.

وتسبب القصف بمقتل عنصران من الميليشيات الموالية لإيران مجهولي الجنسية حتى الآن، وإصابة 5 من عناصر الدفاع الجوي نتيجة القصف الإسرائيلي.

ووفقًا لموقع “الجزيرة نت” فقد شنّت إسرائيل خلال الأعوام الماضية مئات الضربات الجوية في سوريا، طالت مواقع للجيش السوري وأهدافا إيرانية وأخرى لحزب الله اللبناني، بينها مستودعات أسلحة وذخائر في مناطق متفرّقة.

واستهدفت غارات جوّية دمشق لليلتين متتاليتين، يومي الخميس والجمعة الماضيين، نسبها النظام السوري إلى إسرائيل، وأدت غارة الخميس الماضي إلى إصابة جندييْن سوريين، حسب وزارة الدفاع السورية.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى