أخباررياضة

حقيقة إحراج حارس المغرب ياسين بونو للصحفيين وتمسكه بالتحدث باللغة العربية

ضجت وسائل التواصل الاجتماعي خلال اليومين الماضيين بالكثير من الأخبار حول المنتخب المغربي ولاعبيه، بعد إنجازهم التاريخي الذي حققوه كأول منتخب عربي وأفريقي يتأهل إلى دور نصف النهائي ببطولة كأس العالم منذ انطلاقها عام 1930.

ومن أبرز هذه الأخبار خبر ركزت عليه معظم المواقع الإخبارية ورواد السوشيال ميديا تتعلق بحارس عرين “أسود الأطلس”، ياسين بونو، الذي بات أشهر حارس مرمى في البطولة الحالية بسبب تألقه مع المنتخب المغربي.

في إطار حرصه على المصداقية بحث موقع راديو صوت العرب من أمريكا عن حقيقة هذا الخبر، سعيًا للحفاظ على ثقة جمهوره قبل ركوب الترند والبحث عن المشاهدات.

الخبر المتداول

يقول الخبر المتداول إن بونو أحرج الصحفيين خلال المؤتمر الصحفي الذي أعقب مباراة المغرب والبرتغال، أمس السبت، بعد أن تمسك بالحديث باللغة العربية ورفض طلب الصحفيين بالتحدث بالفرنسية أو الإنجليزية بسبب عدم وجود مترجم، ورد عليهم قائلًا: “هذه مشكلتكم.. وليست مشكلتي أنكم لم تحضروا مترجمين لكم”.

وتداول نشطاء الانترنت ومواقع التواصل هذا الخبر بشكل واسع وسط تعليقات تشيد بهذا التصرف الذي وصفه البعض بأنه خطف قلوب ملايين المتابعين العرب الذين يتابعون أحداث البطولة ويدعمون المنتخب المغربي.

وساهمت مواقع إخبارية شهيرة وصفحات لمشاهير على مواقع التواصل في انتشار الخبر في سياق الإشادة بالحارس المغربي وتمسكه بهويته المغربية والعربية، وهو إنجاز يضاف إلى إنجازه المونديالي بعد أن أثبت جدارته طوال مشوار منتخب بلاده في بطولة كأس العالم الحالية ونجاحه في الحفاظ على نظافة شباكه التي لم تستقبل سوى هدف واحد حتى الآن.

حقيقة الخبر

وفقًا لمنصة (تأكد) فقد تم تتبع التصريح المنسوب لحارس المنتخب المغربي ياسين بونو، وتبين أنه قديم ولم يقله خلال مونديال قطر الحالي.

وقالت المنصة إنه بالعودة إلى فيديو المؤتمر الصحفي للمنتخب المغربي عقب فوزه على نظيره البرتغالي والذي شارك فيه ياسين بونو بصحبة المدرب وليد الركراكي، لم يتضح قسام بونو بذكر التصريح المنسوب إليه طوال مدة المؤتمر الصحفي، رغم أنه حرص بالفعل على التحدث باللغة العربية أو بالأصح باللهجة المغاربية فقط، بينما تنوع حديث الركراكي بين العربية والفرنسية والإنجليزية.

موقف سابق

وأكدت المنصة أن نتائج البحث المتقدم أظهرت أن تاريخ التصريح المذكور يعود لشهر يناير 2022 خلال مشاركة المنتخب المغربي في بطولة أمم أفريقيا التي جرت في الكاميرون وقتذاك.

وخلال مؤتمر صحفي بهذه البطولة اعترض بعض الصحفيين الأفارقة على إجابة ياسين بونو على الأسئلة باللغة العربية، ولكن كان رد بونو أن هذه ليست مشكلته ولكنها مشكلتكم وعليكم المجئ بمترجم، وأكمل حديثه باللغة العربية.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين