أخباررياضة

كاس العالم: فرنسا تتأهل وميسي يسجل.. السعودية تتعثر وتونس وقطر يقتربان من توديع البطولة

تتواصل المنافسات القوية ببطولة كأس العالم المقامة حاليًا في قطر، وشهدت مبارايات اليوم السبت عدة مفاجآت، من بينها تأهل فرنسا لدور الـ16، وإحياء آمال الأرجنتين بعد فوزها على المكسيك، بينما خسر منتخبي تونس والسعودية، في أداء مخيب للآمال.

فرنسا تتأهل

فازت فرنسا، حامل اللقب، على الدنمارك بهدفين مقابل هدف، في لقاء الجولة الثانية ضمن المجموعة الرابعة من البطولة.

وسجل الهدفين للمنتخب الفرنسي، لاعب خط الهجوم كيليان مبابي، بينما سجل هدف المنتخب الدنماركي أندرياس كريستنسين.

وبهذا الفوز أصبحت فرنسا أول منتخب يتأهل إلى دور الـ 16، الذي سيشهد خروج المغلوب. وفقًا لموقع “بي بي سي“.

ميسي يسجل

في المقابل أبقت الأرجنتين على أملها في التأهل لدور الـ 16 بعد فوزها 2-0 على المكسيك، وسجل نجمها ليونيل ميسي الهدف الأول، فيما سجل الهدف الثاني إنزو فرنانديز.

وبذلك حصلت الأرجنتين، المرشحة للقب، على أول 3 نقاط لها في البطولة، لتصعد إلى المركز الثاني في مجموعتها خلف بولندا التي ستواجهها في المباراة المقبلة في منافسة قوية على صدارة المجموعة.

السعودية تتعثر

أما الجماهير العربية فكانت على موعد مع خسارتين لمنتخبي السعودية وتونس، بعد أن شهد خسارة مماثلة لمنتخب قطر أمس.

وخسر منتخب السعودية بهدفين نظيفين أمام منتخب بولندا، ضمن منافسات الجولة الثانية للمجموعة الثالثة. وسجل بيوتر زيلينسكي هدف التقدم الأول لصالح بولندا في مرمى السعودية.

وصُدمت الجماهير السعودية بعد أن أهدر سالم الدوسري ركلة جزاء للمنتخب السعودي، تصدى لها فويتشيك تشيزني حارس بولندا، ثم سجل المهاجم البولندي روبرت ليفاندوفسكي الهدف الثاني من خطأ دفاعي للمنتخب السعودي.

وكان الجمهور السعودي والعربي يمني نفسه بانتصار آخر تحققه السعودية بعد فوزها التاريخي على الأرجنتين بهدفين مقابل هدف، حيث كان الفوز على بولندا سيضمن لها التأهل لدور الـ16، لكن الأخضر السعودي تعثر، وبقيت حظوظه في التأهل معلقة على نتيجة مباراته القادمة أمام المكسيك.

ظلم تحكيمي

ووفقًا لشبكة (CNN) فقد اعترضت الجماهير السعودية على قرارات البرازيلي ويلتون سامبايو، حكم المباراة، حيث أثارت بعض الحالات التحكيمية جدلاً واسعًا، ومن بينها عدم إعادة تنفيذ ركلة الجزاء التي أهدرها المنتخب السعودي، إذ أشار متابعون إلى أن أقدام الحارس البولندي فويتشيك شتشيسني لم تكن على خط المرمى أثناء التنفيذ.

كما أكد المتابعون أنه كان يجب طرد المدافع البولندي ماتي كاش، بعد أن تدخل بقوة على وجه اللاعب محمد البريك، مشيرين إلى أن الحكم كان عليه إشهار البطاقة الثانية للمدافع البولندي، ثمّ طرده، بعد أن تدخل بشكل متهور، بالضرب باليد على وجه اللاعب السعودي.

وشددوا على أن قرارات الحكم لم تكن موفقة وأثرت على نتيجة اللقاء، خاصة أن المنتخب السعودي كان سيستفيد بكلّ تأكيد عند طرد لاعب الفريق المنافس، كما كان يمكنه تسجيل ضربة الجزاء إذا تم إعادتها.

وكان أمير دولة قطر، الشيخ تميم بن حمد، قد أثار حالة من التفاعل بعد تناقل لقطات مصورة له خلال حضوره مباراة السعودية وبولندا، أظهرت ردة فعله أثناء ركلة الجزاء لصالح المنتخب السعودي، حيث بدا عليه الاستياء بعد إضاعة اللاعب سالم الدوسري لها.

هزيمة تونس

أما منتخب تونس فقد خسر بهدف مقابل لاشيء أمام أستراليا في المباراة التي أقيمت ضمن منافسات المجموعة الرابعة، وجاء الهدف بضربة رأس من اللاعب ميتشيل ديوك استقرت في زاوية مرمى فريق تونس.

وبذلك تتذيل تونس المجموعة برصيد نقطة واحدة من تعادلها مع الدنمارك دون أهدف في المباراة السابقة، وأصبحت حظوظها في التأهل لدور الـ16 ضعيفة، واقتربت بشدة من توديع البطولة مبكرًا، حيث ستواجه فرنسا، حامل اللقب، في المباراة القادمة,

قطر تودع مبكرًا

وكان منتخب قطر قد تلقى هزيمتين في المباراتين اللتين خاضهما أمام كل من الإكوادور بنتيجة (0-2) والسنغال بنتيجة (0-3)، ليتذيل مجموعته دون أي نقاط، ويضع قدمًا خارج البطولة، في انتظار مباراته القادمة أمام هولندا، لكن حظوظه في التأهل أصبحت معدومة وفقًا للخبراء.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين