أخبارأخبار أميركا

مسبار “Dart” التابع لوكالة ناسا على وشك الاصطدام بأحد الكويكبات

لسنوات طويلة، استحوذت على هوليوود فكرة وجود كويكب يندفع نحو الأرض، مهددًا بإنهاء الحياة البشرية على الأرض، الآن وكالة ناسا تريد التأكد من عدم حدوث ذلك في الواقع.

وفقًا لما نشرته شبكة “ABC News“، سيصطدم مسبار مخصصة لاختبار إعادة توجيه الكويكبات، تحمل اسم “Dart”، بكويكب بسرعة عالية، في اختبار لسيناريو مماثل لما دأبت هوليوود على تصويره، وإذا سارت الأمور كما هو مخطط لها، فإن الاصطدام سيعيد توجيه الكويكب ويغير مسار طيرانه.

الكويكب، في هذه الحالة، لا يشكل تهديدًا للكوكب، لكن المهمة ستساعد العلماء على اختبار تقنيات يمكن أن تمنع اصطدام كويكب كارثي محتمل.

قطع المسبار التي يبلغ حجم الثلاجة، والذي تم إطلاقه فوق صاروخ سبيس إكس فالكون 9 في نوفمبر الماضي، ما يقرب من 7 ملايين ميل للوصول إلى نقطة تأثيره.

على الطرف الىخر المستقبل لهذا الاصطدام سيكون “ديمورفوس”، وهو كويكب صغير يدور كأنه قمر حو صخرة فضائية أكبر تسمى “ديديموس”، كلمة ديمورفوس تعني “له شكلين” في اللغة اليونانية، ويمتد بقطر 525 قدمًا أو 160 مترًا.

سيسجل المسبار “Dart” الصور باستخدام كاميرا استطلاع وكاميرا للملاحة البصرية، وستعطي هذه الأدوات للمشاهدين لمحة أولى عن ديديموس، وسيتم توجيه المسبار بشكل مستقل إلى اصطدام مباشر مع الكويكب الصغير ديمورفوس.

في لحظة الاصطدام، سيسافر “Dart” بسرعة 14 ألف ميل في الساعة، وهي سرعة كافية لتغطية آخر 4 أميال في ثانية واحدة، لن يدمر المسبار ديمورفوس ولكن من المتوقع أن يعيد توجيهه إلى مسار طيران مختلف.

قال آندي ريفكين، من مختبر جونز هوبكنز للفيزياء التطبيقية (Johns Hopkins APL)، الذي بني المسبار الفضائي ويدير المهمة لصالح وكالة ناسا: “الفكرة هي أن اصطدام الكويكب يحدث عندما يتقاطع مدار الكويكب مع مدار الأرض، في شهر نوفمبر، لذا فإن فكرة التصادم الحركي هي عبارة عن إعطاء الكويكب دفعة صغيرة حتى لا يظهر في نفس الوقت، أي في نفس مكان الأرض”.

وقال ريفكين عن اصطدام الكويكب: “هذه هي الكارثة الطبيعية الوحيدة التي يمكن للبشرية أن تفعل شيئا حيالها، وهذه هي محاولتنا الأولى لأخذ ذلك بأيدينا، لنأخذ مستقبلنا بأيدينا بهذه الطريقة”.

سيحدث التصادم في الساعة 7:14 مساءً بتوقيت الساحل الشرقي، اليوم الاثنين، ويمكن للمشاهدين مشاهدة بث الفيديو مباشرة على تلفزيون ناسا، على الرغم من أنه سيعمل مع تأخير مدته 45 ثانية.

ستبدأ تغطية المهمة على تلفزيون ناسا الساعة 6 مساءً بتوقيت الساحل الشرقي، وستقوم ناسا أيضًا ببث الصور من المسبار الفضائي عندما يقترب من الاصطدام بالكويكب، كما سيتم عرض هذه الصور على قناة وسائل الإعلام التابعة لناسا.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين