أخبار أميركاسياحة وسفر

توقعات باستئناف خدمة حافلات بين كندا وأمريكا في هذا الموعد

ترجمة: مروة مقبول – بعد انقطاع دام لأكثر من عامين، من المتوقع أن تستأنف خدمة حافلات النفق Tunnel Bus من كندا إلى الولايات المتحدة عملها إذا رفعت الحكومة الفيدرالية الكندية متطلبات الحصول على لقاح كورونا في 30 سبتمبر، بحسب شبكة CTV News.

وفي بيان له للشبكة الإخبارية، قال تايسون كراغ، المدير التنفيذي لشركة “ترانزيت ويندسور” Transit Windsor إن تفعيل برنامج ArriveCan والتطعيم الإجباري يعتبران من أهم العوائق التي تمنع إعادة تشغيل حافلة الأنفاق التي تربط ويندسور وديترويت ببعضهما.

وأوضح أن هذه الخدمة تعتبر “فريدة من نوعها” في أمريكا الشمالية، حيث لا توجد وكالة نقل أخرى في القارة تقدم خدمة مماثلة.

كما أشار أنه عندما تم إلغاء متطلبات اختبار الفيروس الوبائي على الحدود في أبريل، أعلنت شركته أنها لن تستأنف الخدمة نظرًا لأن تطبيق ArriveCan لا يزال بحاجة إلى تعبئته من قبل الركاب قبل السماح لهم بالدخول إلى كندا.

وتابع قائلًا “بافتراض رفع هذه الشروط أو القيود، سيسمح لنا ذلك بإعادة حافلة النفق إلى العمل “.

استقبل سكان مدينة وندسور الكندية هذا الخبر بالترحيب والحماس لعودة تلك الخدمة، حيث يستخدمها الكثير من الكنديين عندما يذهبون إلى ديترويت.

وفي الوقت نفسه، اقترح السيد كراغ أن الأمر قد يستغرق شهرين حتى تبدأ الخدمة مرة أخرى، على افتراض أن الحكومة الفيدرالية ستلغي القيود على الحدود في نهاية سبتمبر.

وأوضح قائلًا إنها خدمة معقدة إداريًا وفنيًا لتشغيلها لأنها تتطلب موافقة ومشاركة من مختلف الجهات الرقابية، مؤكدًا “لا نريد التسرع في استئناف تشغيله. نريد أن نفعل ذلك بشكل صحيح,, نريد تدريب الناس لذلك أود أن أقول فيما يتعلق بالاستئناف، ربما ننتظر إلى نوفمبر “.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين