أخبار أميركامنوعات

صور عارية تدفع طيار أمريكي لتهديد الركاب بإلغاء الرحلة

قام طيار أمريكي بتهديد الركاب بإلغاء الرحلة التي كان يقودها بسبب مسافر قام بإرسال صور عارية إلى الركاب الآخرين، وتداول نشطاء فيديو على موقع TikTok للطيار وهو يهدد الركاب بالعودة إلى المطار إذا لم يتم التوقف عن إرسال الصور العارية للركاب.

الواقعة شهدتها رحلة طيران تابعة لشركة Southwest Airlines كانت متجهة من ديترويت إلى دنفر في 24 أغسطس الماضي.

وقالت راكبة كانت على متن الرحلة إن أحد الركاب قام باستخدام خدمة AirDrop التابعة لأجهزة “أبل” الإلكترونية لإرسال صورة رجل عارٍ إلى الركاب الآخرين. وقام الركاب بإخطار أحد المضيفين بالأمر، والذي بدوره أبلغ الطيار بذلك، مما دعا الطيار إلى التهديد بإلغاء الرحلة. وفقًا لشبكة CNN.

ويمكن سماع الطيار في الفيديو وهو يقول: ‘إليكم الاتفاق، نحن ما نزال على الأرض، سأضطر إلى الانسحاب إلى البوابة. وسيتعين على الجميع النزول”. وتابع: “سنضطر إلى إبلاغ الأمن وستكون هذه النتيجة مدمرة. لذا، توقفوا عن إرسال الصور العارية ودعونا نواصل رحلتنا”.

وفي مقطع فيديو آخر شوهد أحد الركاب يخاطب الرجل المتهم المعروف باسم لاري “Larry”، والذي ظهر وهو يتلقى توبيخًا من قبل مضيفة الطيران والراكب الجالس بجانبه، وقال الراكب إنه شاهد جهاز iPad الخاص بـ”Larry” مفتوحًا، لذلك علم أنه هو من قام بهذا الفعل”. وفقًا لصحيفة nypost.

وعندما سألت مضيفة الطائرة لاري: “لماذا تفعل ذلك؟”، أجابها ببساطة “كنت أستمتع قليلاً”، فبادره الراكب الذي اكتشف الواقعة قائلًا: “إنه تحرش جنسي… إنه فعل مثير للاشمئزاز”.

ووفقًا للصحيفة فقد اعتذر لاري عن الفعل الذي قام به، ولكن الرجل الذي يجلس بجانبه قال إن لاري عاد سريعًا لمشاهدة الصور العارية على جهاز iPad الخاص به مرة أخرى.

من جانبه قام طاقم الرحلة بإبلاغ الشرطة المحلية بالواقعة، حيث تم القبض عليه في المطار بعد وصول الرحلة.

وقالت إحدى الراكبات إنها توجهت مع 8 ركاب آخرين إلى مكتب التحقيقات الفيدرالي بمجرد هبوطهم بالمطار، وأخبرها العملاء أنه تم احتجاز لاري، ولم تتوافر معلومات أخرى بشأن وضعه.

قال متحدث باسم شركة Southwest Airlines لصحيفة nypost: “يمكننا أن نؤكد أن هذا الحادث المؤسف وقع في رحلة جوية كانت متجهة من ديترويت إلى دنفر”، مشيرة إلى أن طاقم الرحلة تعامل مع الموقف على الفور وطلب من ضباط إنفاذ القانون المحليين انتظار الرحلة عند الوصول، وهو ما فعلوه حيث ألقوا القبض على الشخص المسؤول.

وأكدت الشركة أنها لا تتسامح مطلقًا مع هذا السلوك الفاضح وغير المقبول. وقدمت اعتذارها للعملاء الآخرين الذين كانوا على متن الطائرة”.

جدير بالذكر أن إرسال صور خادشة دون طلب عبر تنسيق رقمي، جريمة يعاقب عليها القانون بغرامة قدرها 500 دولار.

وقدم السيناتور جيمس سكوفيس، من ولاية نيويورك، مشروع قانون لحظر هذا الفعل، بدعم من تطبيق المواعدة Bumble والمنظمة الوطنية للمرأة والتجمع السياسي النسائي الوطني.

ويفكر المشرعون في عدة بلدان في مشروع قانون الأمان على الإنترنت، الذي من شأنه أن يعاقب المخالفين بالسجن لمدة تصل إلى عامين لإرسالهم صور خادشة للحياء، وأقرت اسكتلندا بالفعل مثل هذا القانون في عام 2009.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين