أخبارأخبار أميركا

اتهام مراهق بقتل امرأة من تكساس أثناء زيارتها لقبر ابنها

قال مسؤولون في بيان صحفي إن الشرطة في تكساس ألقت القبض على مشتبه به يبلغ من العمر 17 عامًا، لتسببه في مقتل امرأة تدعى يولاندا نغاوجيا، بحسب ما ذكرته شبكة “ABC News“.

تعرفت إدارة شرطة كيلين على كريستيان لامار ويستون، حيث اشتبهت في وجود صلة بينه وبين وفاة نغاوجيا في 22 مارس الماضي، وقالت الشرطة إنه محتجز حاليا بدون أي إمكانية للإفراج عنه بكفالة.

بالإضافة إلى القتل، اتُهم ويستون بحمل سلاح غير مرخص، وقالت الشرطة إن التهم لا تتعلق ببعضها البعض.

قُتلت الأم البالغة من العمر 52 عامًا بالرصاص أثناء زيارتها لقبر ابنها في عيد ميلاده الثاني والعشرين، وقالت الشرطة إنها عندما وصلت إلى مكان الحادث في مقبرة كنيسة كالفاري المعمدانية في حديقة الذكريات، عثرت على شخصين مصابين بطلقات نارية.

وأضافت شرطة كيلين أن الضحية الثانية عولجت في مكان الحادث بإصابات لا تهدد حياتها، وقالت الشرطة إن نغاوجيا توفيت متأثرة بجراحها بعد حوالي ساعتين من إطلاق النار عليها.

وأكدت الشرطة أنه بموجب قانون ولاية تكساس، يمكن توجيه اتهام لشخص يبلغ من العمر 17 عامًا كشخص بالغ، وأضافت أن ويستون ينتظر إرساله إلى سجن مقاطعة بيل.

تقع كيلين، تكساس بالقرب من قاعدة فورت هود العسكرية، على بعد حوالي 70 ميلًا شمال أوستن.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين