أخبارفن وثقافة

الطب الشرعي يكشف سبب وفاة آن هيش وتفاصيل مرعبة في لحظاتها الأخيرة

كشف تقرير الطب الشرعي سبب وفاة الممثلة الأمريكية آن هيش Anne Heche، مؤكدًا أن الوفاة نتجت عن استنشاق الدخان والإصابات التي لحقت بها جراء حادث السيارة الذي تعرضت له.

وكان قد تم إعلان وفاة آن هيش، يوم 11 أغسطس الجاري، عن عمر ناهز الـ53 عامًا، بعد أن تم فصل أجهزة الإنعاش عنها الأسبوع الماضي.

وقال متحدث باسم العائلة حينها: “اليوم فقدنا نورًا ساطعًا وروحًا لطيفة ومبهجة، وأُماً مُحبة، وصديقة مخلصة”. وتابع: “سنفتقد آن بشدة، لكنها تعيش من خلال أبنائها، وأعمالها، وستبقى شجاعتها في الوقوف دائماً مع حقيقتها، ونشر رسالتها عن الحب والتقبل، لها تأثير”.

إعلان الوفاة

وتعرضت الممثلة الحائزة على جائزة إيمي لحادث بسيارتها في لوس أنجلوس، وتم نقلها إلى المستشفى؛ حيث عانت من حروق، ودخلت في غيبوبة، ولم تتحسن في خلال الأيام التي أعقبت الحادث.

وتم إعلان موتها دماغياً، ولكن تم الاحتفاظ بها على أجهزة الإنعاش حتى يمكن التبرع بأعضائها وفقًا لوصيتها، وكان قلبها لا يزال ينبض، إلى أن تقرر نزع أجهزة الإنعاش عنها يوم الأحد الماضي. وفقًا لوكالة “أسوشيتد برس“.

وأظهر تقرير الطب الشرعي أن وفاة آن هيش توفيت بسبب استنشاق الدخان وإصابات الحروق التي تعرضت لها، وفقًا لسجلات دائرة الطب الشرعي في مقاطعة لوس أنجلوس. وذكرت السجلات أنها عانت أيضًا من كسر في القفص الصدري بسبب صدمة حادة. وفقًا لشبكة ABC News.

حادث مروع

وكانت هيش تقود سيارتها وحدها يوم 5 أغسطس الجاري عندما اصطدمت بمنزل في حي مار فيستا Mar Vista في لوس أنجلوس، واشتعلت النيران في سيارتها والمنزل، وفقًا لشرطة لوس أنجلوس ومسؤولي الإطفاء.

ولم يصب أي شخص آخر غير هيش في حادث تحطم السيارة، حيث تمكنت ساكنة المنزل وحيواناتها الأليفة من الهروب من الحريق دون أن يصابوا بأذى.

لكن هيش عانت من حروق وإصابة شديدة في الدماغ، ودخلت في غيبوبة بسبب نقص الأكسجين، وكانت في حالة حرجة بعد الحاد، وفقًا لبيان أصدرته عائلتها وأصدقائها.

وأوضح البيان أن العائلة لم تكن تتوقع أن تنجو هيش من إصاباتها، مشيرة إلى أنها كانت قد قررت منذ فترة طويلة التبرع بأعضائها بعد وفاتها، وطلبت أن يتم ذلك وهي على أجهزة دعم الحياة لتحديد ما إذا كان أيٌّ منها قابلاً للحياة.

وأعلن محققو شرطة لوس أنجلوس قد أعلنوا في 12 أغسطس أن تم إغلاق التحقيق الجنائي في الحادث بعد إعلان وفاتها.

لحظات مرعبة

وكان اتصال تم تلقيه على رقم الطوارئ 911 قد كشف لحظات مرعبة للحادث المميت الذي أودى بحياة آن هيش في 5 أغسطس.

وفي الاتصال الذي تم الكشف عن تفاصيله بدأ المتصل كلامه بالقول إن سيارة مسرعة اصطدمت بمنزل جيرانه مما أدى إلى اندلاع حريق خرج عن السيطرة، ولم يكن المتصل يعلم من الشخصية الموجودة في السيارة ولا عدد الأشخاص الموجودين فيها.

وبعد وقوع الحادث سارع الجيران لمعرفة ما جرى وتقديم المساعدة، بعد أن اندلعت النيران وخيّم الدخان الأسود على المكان، وخلال الاتصال كان يمكن سماع أصوات الجيران وهم يصرخون بهيستيرية ويقولون إن هناك شخصًا محاصر في السيارة، وهو ما أشار إليه المتصل الذي كشف بأنهم يحاولون إخراج هذا الشخص المحاصر من السيارة.

ثم صرخ المتصل “نار”، وطالب آخر بخراطيم مياه من أجل إيقاف انتشار النيران، ولم يستطع المتصل أن يحدد ما إذا كانت النار قد اندلعت في المنزل أم في السيارة.

كانت آن هيش تقود سيارة ميني كوبر زرقاء اللون عندما اصطدمت بمنزل مكون من طابقين في حي مار فيستا في لوس أنجلوس قبل الساعة 11 من صباح يوم 5 أغسطس الجاري، مما أدى إلى اشتعال النيران في المنزل والسيارة، واحتاج الأمر لجهود نحو 60 شخصًا لمدة ساعة لإخماد النيران، وفقًا لموقع ET بالعربي.

وتم نقل آن إلى مستشفى قريب بسبب إصابتها بحروق، لكن تم إعلان وفاتها في 12 أغسطس. وتم تداول فيديو للمنزل الذي اصطدمت به سيارة آن هيش والذي تم تدميره وحرقه بالكامل.

كما تم الكشف عن أحداث الساعة الأخيرة في حياة آن هاش قبل وقوع الحادث الذي أدى إلى وفاتها. فقبل 20 دقيقة من اصطدام سيارتها بالمنزل، قامت بشراء شعر مستعار من أحد الصالونات.

وفي الساعة 10:35 من صباح ذلك اليوم، دخلت هيش صالون تصفيف شعر واختارت الشعر المستعار الأزرق، ليخبرها مالك المكان بأنه تم بيعه، ثم اختارت لاحقاً شعر مستعار أحمر.

والتقط صاحب الصالون سيلفي معها وشاركها على صفحته على انستغرام لتكون الصورة الأخيرة لها التي ودعت بها جمهورها بابتسامة كبيرة.

مذكرات آن هيش

جدير بالذكر أن مبيعات مذكرات آن هيش ارتفعت بشكل كبير بعد أيام من رحيلها؛ وأدى الاهتمام بمذكراتها Call Me Crazy التي نشرتها عام 2001، إلى ارتفاع سعرها الذي تراوح بين 739 و949 دولارًا، رغم أن سعرها وقت إصدارها لم يتجاوز الـ26 دولارًا.

وكانت هيش قد تطرقت خلال مذكراتها للمحطات المؤثرة في حياتها الشخصية، من بينها معاناتها مع الصحة العقلية، بالإضافة إلى صدمتها الناتجة عن إساءة معاملة الطفولة وعلاقتها السابقة البارزة مع ألين دي جينيريس.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين