أخبارأخبار العالم العربي

الثاني خلال 3 أيام.. حريق جديد يدمر كنيسة بمصر

نشب حريق هائل، ظهر اليوم الثلاثاء، في كنيسة الأنبا بيشوي بمدينة المنيا الجديدة بصعيد مصر، وقالت السلطات إن الحريق حدث بسبب ماس كهربائي، ولم يتم الإبلاغ عن إصابات وخسائر بشرية حتى الآن.

وجاء الحريق بعد يومين من حريق هائل نشب يوم الأحد الماضي في كنيسة “أبو سيفين” في منطقة إمبابة بمحافظة الجيزة أودى بحياة 41 شخصا، وقالت السلطات إنه وقع نتيجة خلل كهربائي أيضًا.

وكشف الأنبا ديسقورس، أسقف كنيسة المنيا الجديدة أن الحريق دمر محتويات الكنيسة بالكامل، وأضاف في تصريحات لموقع “سكاي نيوز عربية” أن الكنيسة كانت مغلقة، وأنهم فوجئوا باتصالات من الأهالي تخطرهم بحدوث حريق فيها، وتم إخطار الحماية المدنية التي حضرت وسيطرت على الحريق، مشيرًا إلى عدم وقوع إصابات بشرية في الحادث.

من جانبها أعلنت وزارة الداخلية المصرية، في بيان رسمي، أن الأجهزة الأمنية  تلقت بلاغًا من مسؤولى كنيسة الأنبا بيشوى بالمنيا الجديد يفيد بتصاعد أدخنة وحريق بإحدى القاعات المغلقة بالكنيسة.

وأكد البيان أن قوات الحماية المدنية دفعت بـ20 سيارة إطفاء إلى مكان الحادث على الفور، وتمت السيطرة على الحريق وإخماده دون وقوع أي خسائر في الأرواح”. وفقًا لصحيفة “المصري اليوم“.

وتبين أن الحريق نشب بسقف قاعة غير مستخدمة داخل الكنيسة، وبسؤال مسؤولي الكنيسة وشهود الواقعة، أكدوا أن الحريق نتج عن ماس كهربائي، وجار اتخاذ الإجراءات القانونية”.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين