أخبار أميركارياضة

سيرينا ويليامز تعتزم اعتزال لعبة التنس وتؤكد: أصعب شيء يمكن تخيله

ألمحت نجمة كرة التنس العالمية سيرينا ويليامز إلى أنها تعتز اعتزال اللعبة قريبًا لتتفرغ لأشياء أخرى مهمة.

وقالت سيرينا في مقال نشرته بمجلة Vogue إنها ستحاول الفوز في بطولة الولايات المتحدة المفتوحة، لكنها وصلت على قناعة إلى أن الوقت قد حان بالنسبة لها للتحرك “في اتجاه مختلف”.

وأكدت أنها “ستتطور بعيدًا عن التنس” بعد بطولة أمريكا المفتوحة هذا العام، وستركز على أشياء أخرى تهمها.

ويليامز الفائزة 23 مرة في البطولات الأربع الكبرى للتنس نشرت على إنستغرام صورة لها على غلاف مجلة Vogue عدد سبتمبر، تحت عنوان: “وداع سيرينا… أنا سيئة للغاية في الوداع”.

وقالت: “هذا الوقت صعب دائمًا عندما تحب شيئًا ما كثيرًا. يا إلهي، أنا أستمتع بالتنس. ولكن الآن، بدأ العد التنازلي. يجب أن أركز على كوني أٌماً، وأهدافي الروحية، وأخيرًا اكتشاف سيرينا مختلفة، ولكنها مثيرة. سأستمتع بهذا في الأسابيع القليلة القادمة”.

وحول تفكيرها في الاعتزال قال سيرينا في مقال مجلة Vogue: “لم أحب مطلقًا كلمة اعتزال. لا أشعر بأنها كلمة جديدة بالنسبة لي. كنت أفكر في الأمر على أنه انتقال، لكنني أريد أن أكون حساسة بشأن كيف استخدم هذه الكلمة، والتي تعني شيئًا محددًا ومهمًا جدًا لمجتمع من الناس. ربما تكون أفضل كلمة لوصف ما أقوم به هي التطور. أنا هنا لأخبركم أنني أتطور بعيدًا عن التنس، نحو الأشياء التي تهمني”.

وقالت سيرينا إنها مستعدة للابتعاد عن التنس حتى تتمكن من تحويل تركيزها إلى واهتماماتها التجارية وإنجاب طفل آخر، مما يمهد لنهاية مسيرتها الرياضية.

وأضافت: “أشعر بألم شديد.. إنه أصعب شيء يمكن أن أتخيله. أنا أكره ذلك. أنا أكره أن أكون عند مفترق طرق “، وتابعت: “ما زلت أقول لنفسي، أتمنى أن يكون الأمر سهلاً بالنسبة لي، لكنه ليس كذلك.. أنا ممزقة.. لا أريد أن ينتهي الأمر، لكن في نفس الوقت أنا مستعدة لما هو قادم “.

ورغم أن سيرينا لم تفصح صراحة عن موعد اعتزالها أو الجدول الزمني لمباراتها الأخيرة، إلا أن ما قالته يشير إلى أن الاعتزال يمكن أن يتم خلال بطولة الولايات المتحدة المفتوحة. وفقًا لوكالة “أسوشيتد برس“.

ويبدو أن سيرينا ستحاول اختتام مشوارها بتحقيق بطولة أخيرة، حيث قالت: “للأسف لم أكن مستعدة للفوز ببطولة ويمبلدون هذا العام. ولا أعرف ما إذا كنت سأكون مستعدة للفوز ببطولة الولايات المتحدة في نيويورك. لكنني سأحاول”.

وحول شعورها تجاه الاعتزال وتوديع جمهورها قالت: “لا أبحث عن احتفالات وداعية، فأنا لا أعرف كيفية الوداع، هذا أسوأ شيء، ولكن اعلموا أنني ممتنة لكم أكثر من قدرتي على التعبير بالكلمات، فأنتم حملتوني تجاه العديد من الانتصارات والكؤوس، سأفتقد تلك النسخة مني، تلك الفتاة التي لعبت التنس، وسأفتقدكم”.

وأضافت: “هناك من يقول إنني لست أعظم لاعبة تنس على مر العصور لعدم تجاوز رقم مارجريت كورت في عدد ألقاب الغراند سلام (24)، وهو الرقم الذي حققته قبل العصر الحديث في عام 1968، سأكون كاذبة إذا قلت بأنني لا أريد تحطيم هذا الرقم، ولكن مع مرور الأيام لا أفكر في الأمر، إذا وصلت لنهائي جراند سلام سأفكر في الأمر، فأنا فكرت به كثيرًا ولم يجد نفعًا”.

ويأتي هذا الإعلان من سيرينا باعتزامها الاعتزال بعد فوز اللاعبة البالغة من العمر 40 عامًا بأول مباراتين فرديتين لها في 430 يومًا، لتبلغ بذلك الدور الثاني في بطولة تورونتو المفتوحة.

وكانت سيرينا قد لعبت أول مباراة فردية لها منذ أكثر من عام في ويمبلدون في يونيو 2021، وخسرت أمام الفرنسية هارموني تان. وألمحت بعد ذلك إلى أنها يمكن أن تلعب على أرضها في بطولة الولايات المتحدة المفتوحة، التي تبدأ في 29 أغسطس الجاري. وفقًا لشبكة (CNN)

جدير بالذكر أن سيرينا التي ستتم عامها الـ41 الشهر المقبل، لديها 73 لقبا فرديًا، وحققت مكاسب مالية تتخطى الـ94 مليون دولار.

وكانت ويليامز قد حققت 23 لقبا في البطولات الكبرى، وتصدرت التصنيف العالمي في 319 أسبوعا، بما في ذلك 186 أسبوعا متتاليا. وهي الشقيقة الصغرى لفينوس ويليامز التي تألقت في ملاعب التنس خلال الفترة نفسها.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين