أخبارمنوعات

هندي يرفض الاستحمام منذ 22 عامًا بسبب خلافات شعوب العالم

حظي رجل هندي، عمره 62 عامًا، باهتمام كبير في وطنه بعد اكتشاف أنه لم يستحم منذ أكثر من عقدين، وفقًا لما ذكره موقع “Oddity Central“.

الرجل يدعى دارامديف رام، من قرية بايكونثبور بولاية بيهار، لم يستحم أبدًا أو حتى يحصل على حمام سريع يبلل من خلاله كامل جسده منذ 22 عامًا، بالرغم من ذلك لا أحد يسخر منه، بل على العكس فإنه يحظى بالكثير من الاحترام لقراره.

يُنظر إلى رام بتقدير لأن تعهده بالابتعاد عن الاستحمام يأتي من رغبته في أن يتوقف العنف ضد المرأة أولًا، وكذلك النزاعات على الأراضي والميراث بين الرجال، وقتل الحيوانات البريئة.

وحيث أن مثل هذه الأمور لم تحدث بعد في الهند وحول العالم، لذلك يواصل رام الالتزام بتعهده.

قال رام مؤخرًا لوسائل إعلام محلية: “في عام 1975، عملت في مصنع في جاغدال، بالبنغال، وتزوجت في عام 1978 وكنت أعيش حياة طبيعية”، وتابع: “لكن في عام 1987، أدركت فجأة أن النزاعات على الأراضي وقتل الحيوانات البريئة والفظائع التي يتم ارتكابها ضد النساء قد بدأت تزداد بشكل مضطرد”.

وتابع رام: “بحثًا عن إجابة، اقتربت من معلمي الذي أخذني كتلميذ له وألهمني لاتباع طريق الخلاص، منذ ذلك الحين سرت على الطريق وبدأت أتأمل من أجل تحقيق غايتي”.

في عام 2000، تعهد رام بالامتناع عن الاستحمام حتى تتوقف كل خلافات شعوب العالم، إلى جانب كل الأمور الأخرى التي تمنى أن تنتهي أيضا، واستقال رام من وظيفته في المصنع الذي كان يعمل فيه، لكنه عاد للعمل مجددًا بسبب ضغوط عائلته.

ومع ذلك، عندما انتشرت الأنباء عن تعهده الغريب، تم فصله من عمله، وظل عاطلًا عن العمل منذ ذلك الحين.

توفيت زوجته في عام 2003، وبعد عدة سنوات توفي أحد أبنائه، لكنه لم ينقض عهده وظل بدون استحمام، ولا يزال يفعل ذلك حتى الآن أيضا، من أجل “تحقيق الهدف النبيل” على حد وصفه.

انتشرت جهود رام غير المعتادة لإنهاء العنف ضد النساء والحيوانات، فضلًا عن النزاعات على الأراضي بين الهنود، والخلافات بين شعوب العالم، وأصبح رام من الأسماء المعروفة في الهند مؤخرًا.

يُذكر ان حالة رام ليست الوحيدة، فقد نشرت الصحف قبل فترة تقارير عما أسمته “أقذر رجل في العالم”، وهو رجل إيراني يبلغ من العمر 87 عامًا لم يستحم منذ 67 عامًا.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين