أخبار أميركاهجرة

المحكمة العليا تمنع بايدن من تحديد أولويات ترحيل المهاجرين

أصدرت المحكمة العليا قرارًا يمنع إدارة الرئيس جو بايدن بتنفيذ سياسة تحدد أولويات ترحيل المهاجرين غير الشرعيين، بحيث يتم التركيز فقط على الأشخاص الموجودين في البلاد بشكل غير قانوني ويشكلون خطرًا كبيرًا على السلامة العامة.

صدر القرار بموافقة 5 قضاة مقابل رفض 4 آخرين، وقالت المحكمة إنها ستستمع إلى المرافعات في القضية في أواخر نوفمبر المقبل.

وانضمت القاضية المحافظة آمي كوني باريت إلى القضاة الليبراليين الثلاثة الآخرين (سونيا سوتومايور وإيلينا كاجان وكيتانجي براون جاكسون) في موقف المؤيد للسماح لإدارة بايدن بتحديد الأولويات.

ويعد هذا القرار أول تصويت علني للقاضية كيتانجي جاكسون منذ انضمامها للمحكمة في 30 يونيو الماضي بعد تقاعد القاضي ستيفن براير.

وكان قضاة المحكمة العليا قد نظروا دعوة رفعتها وزارة العدل في أعقاب صدور قرارات متضاربة من قبل محاكم استئناف فيدرالية بشأن التوجيهات الصادرة من وزارة الأمن الداخلي، والتي أوقفت ترحيل المهاجرين غير الشرعيين ما لم يرتكب أي منهم أعمالًا إرهابية أو تجسسًا أو تهديدات كبيرة للسلامة العامة. وفقًا لوكالة “أسوشيتد برس“.

وكانت محكمة الاستئناف الفيدرالية في سينسيناتي قد ألغت في وقت سابق من هذا الشهر أمرًا صادرًا عن قاضي محلي بتعليق هذه التوجيهات، في دعوى رفعتها أريزونا وأوهايو ومونتانا.

لكن في دعوى أخرى رفعتها تكساس ولويزيانا أمر قاضٍ فيدرالي في تكساس بوقف التوجيهات على مستوى البلاد، بينما رفضت هيئة استئناف فيدرالية في نيو أورليانز التدخل في الأمر.

وجادلت ولايتي تكساس ولويزيانا في ملفهما المقدم للمحكمة العليا بأن توجيهات إدارة بايدن تنتهك القانون الفيدرالي الذي يطالب باحتجاز الأشخاص الموجودين في الولايات المتحدة بشكل غير قانوني والذين أدينوا بارتكاب جرائم خطيرة.

وقالت إن الولايات ستواجه تكاليف إضافية لاضطرارها لاحتجاز الأشخاص الذين قد تسمح لهم الحكومة الفيدرالية بالبقاء أحرارًا داخل الولايات المتحدة، على الرغم من سجلاتهم الجنائية.

وكانت هذه التوجيهات قد صدرت بعد أن أصبح جو بايدن رئيسًا، لتعديل السياسة عالمتشددة التي اتبعتها إدارة ترامب بترحيل كل الموجودين في البلاد بشكل غير قانوني بغض النظر عن تاريخهم الإجرامي أو علاقاتهم المجتمعية.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين