أخبار أميركاأميركا بالعربيكلنا عباد الله

مدارس أمريكية تعترف بأعياد المسلمين كأجازة رسمية بدءًا من 2025

اقرأ في هذا المقال
  • من الناحية العملية تغيّب ما يقرب من 20٪ من الطلاب بسبب إجازة العيد.
  • أصبح بإمكان أفراد الجالية المسلمة في المدينة الاحتفال بأعيادهم والاستمتاع بوقت العطلة.

قرر مجلس التعليم في مدينة هيليارد في أوهايو، الاعتراف بالأعياد الإسلامية واعتبارها عطلات رسمية في مدارس المنطقة الخاضعة للمجلس، وذلك ابتداءً من العام الدراسي 2025.

وفقًا للقرارات الجديدة، سيتم تغيير التقويم المدرسي في مدارس مدينة هيليارد ليشمل تعطيل الدراسة في يوم عيد الفطر إذا وافق يومًا دراسيًا، ويأتي هذا التغيير في أعقاب حملة ضغط قادتها 9 طالبات مسلمات في مدارس المدينة.

وفقًا لما ذكره موقع مجلس العلاقات الأمريكية الإسلامية (CAIR)، فقد جرى الاحتفال بقرار مجلس التعليم الذي يقرّ بعيد الفطر للمسلمين، حيث أصبح بإمكان أفراد الجالية المسلمة في المدينة الاحتفال بأعيادهم والاستمتاع بوقت العطلة مع العائلة والأصدقاء دون الحاجة إلى القلق بشأن الدراسة.

وفقًا للسيدة نادية لونج، رئيسة مجلس مدارس هيليارد، فإنه من الناحية العملية تغيّب ما يقرب من 20٪ من الطلاب بسبب إجازة العيد، مما يعطّل عملية التعليم، لهذا السبب قمنا بهذا الإجراء.

ويأتي القرار الجديد بعد أن قادت بعض الطالبات المسلمات حملة تدعو إلى تغيير التقويم المدرسي من خلال تقديم التماسات إلى المجلس، حيث وصلت التوقيعات عليها إلى أكثر من 1600 توقيع.

قالت أمينة برهومي، المديرة التنفيذية للمجلس بالإنابة، إنها تشيد بموقف الطالبات على إصرارهن على المطالبة بهذا الحق، كما ثمّنت موقف مجلس التعليم في هيليارد لتقديره هذه العطلة المهمة بالنسبة للمسلمين.

وأكدت برهومي على أن هذه التسهيلات ليست مجرد جانب مهم يعكس ما تضمنه بلادنا من ديانات مختلفة، بل هي أيضا ضرورة لممارسة العقيدة دون تمييز.

يُذكر أن مجلس العلاقات الإسلامية الأمريكية (CAIR) الذي تم إنشاؤه في عام 1994م، يعدّ من أكبر المؤسسات المتخصصة في الدفاع عن الحقوق المدنية والعلاقات الإعلامية والمشاركة المدنية والتعليم، والدفاع عن حريات المسلمين الأمريكيين وتمكينهم، بالإضافة إلى كونها جماعة ضغط مهمة في أمريكا.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين