أخبار أميركاسياحة وسفر

ملايين الأمريكيين يستعدون للسفر خلال عطلة عيد الاستقلال

ترجمة: مروة مقبول – كشفت تقارير عن أن موسم الصيف هذا العام سيشهد إقبالًا قياسيًا على السفر، بعد عامين من الركود بسبب تداعيات جائحة كورونا على هذا القطاع، مع توقعات بأن تستقبل المطارات في جميع أنحاء البلاد ما يقدر بنحو 3.5 مليون أمريكي خلال عطلة نهاية الأسبوع القادمة، التي تعتبر واحدة من أكثر العطلات ازدحامًا في العام.

ووفقًا لصحيفة New York Post، فقد استندت التقارير على بيانات إدارة أمن النقل (TSA) التي أوضحت أنه تم فحص 2.454.781 راكبًا أول أمس الجمعة، وهو رقم قياسي تجاوز المعدل الذي تم تسجيله خلال عطلة عيد الشكر عام 2021 التي تعتبر الأعلى منذ الوباء.

وأشار محللون إلى أن هذا الإقبال يعود إلى الإخفاقات التي عانى منها مئات المسافرين خلال عطلات Juneteenth وعيد الأب في وقت سابق من هذا الشهر بسبب تأخيرات وإلغاءات الرحلات الجوية.

وبحسب موقع The Points Guy، من المتوقع أن ترتفع نسبة السفر بالسيارات خلال عطلة عيد الاستقلال  Independence Day إلى 95٪، وذلك بسبب ارتفاع متوسط ​​سعر تذكرة الطيران إلى 201 دولارًا، بزيادة 14٪ عن العام الماضي. بالإضافة إلى الفوضى الأخيرة في المطارات والتي تعود إلى أزمات التوظيف لدى الخطوط الجوية.

وأشار الموقع إلى أنه من المتوقع أن يقوم 42 مليون أمريكي، أو 88٪ من إجمالي المسافرين، برحلات برية خلال العطلة التي تمتد من الخميس 30 يونيو إلى يوم الاثنين 4 يوليو. وهو ما يمثل زيادة بنسبة 4٪ تقريبًا في السفر  البري، أو 1.7 مليون شخص إضافي، مقارنة بالعام الماضي، على الرغم من ارتفاع أسعار الوقود التي تجاوزت حد 5 دولارات في أجزاء كثيرة من البلاد.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين