أخبار أميركافن وثقافة

آمبر هيرد تخرج عن صمتها.. وهذا ما قالته عن محامية جوني ديب

اقرأ في هذا المقال
  • ظهر كلا الممثلين بآفاق غير واضحة لمسيرتهما المهنية خلال المحاكمة

علّقت آمبر هيرد للمرة الأولى على الحكم الذي صدر ضدها، بعد محاكمة مثيرة للجدل استمرت 6 أسابيع ضد زوجها السابق جوني ديب، قائلة إنها متمسكة بالشهادة التي أدلت بها، لأنها كانت تقول الحقيقة دائمًا.

وفقًا لما نشرته شبكة “CBS News“، هذه هي المرة الأولى التي تظهر فيها هيرد بعد صدور الحكم، وبعد أسبوعين من قيام هيئة المحلفين بمنح ديب أكثر من 10 ملايين دولار، وأثبتت مزاعمه بأن هيرد كذبت بشأن إساءة ديب إليها.

رفع ديب دعوى قضائية ضد هيرد بتهمة التشهير في فيرجينيا، بسبب مقال رأي كتبته في ديسمبر 2018 في صحيفة “واشنطن بوست”، ووصفت نفسها بأنها “شخصية عامة تمثل العنف المنزلي”.

على الرغم من أن هيئة المحلفين انحازت إلى ديب، إلا أن هيرد حصلت أيضًا على 2 مليون دولار

قال محاموه إن المقال تسبب في التشهير به، رغم أنه لم يذكر اسمه قط، على الرغم من أن هيئة المحلفين انحازت إلى ديب، إلا أن هيرد حصلت أيضًا على 2 مليون دولار بسبب ادعائها أن أحد محامي ديب قد شوه سمعتها.

قالت هيرد في مقابلة مع برنامج “توداي”، مع المذيعة سافانا غوثري على شبكة “NBC”: “حتى يوم موتي، سأظل ثابتة على كل كلمة قلتها في شهادتي، لقد ارتكبت الكثير من الأخطاء، لكنني كنت أقول الحقيقة دائمًا”.

قال ديب، الذي لم يجر أي مقابلة حول القضية بعد، إن “الحكم أعاد لي حياتي”.

من جهتها قالت هيرد، في إشارة إلى الفريق القانوني لديب، وفي مقدمته المحامية كاميل فاسكيز، البالغة من العمر 37 عامًا: “قام فريق الدفاع عن ديب بعمل أفضل في تشتيت انتباه هيئة المحلفين عن القضايا الحقيقية”، وأضافت هيرد في حديثها عن حكم هيئة المحلفين: “أنا لا ألومهم، أفهم في الواقع أن ديب شخصية محبوبة، إنه ممثل رائع”.

أنهت الأحكام محاكمة متلفزة أتاحت نافذة على زواج متقلب، وظهر كلا الممثلين بآفاق غير واضحة لمسيرتهما المهنية.

الغالبية العظمى من التعليقات على منصات التواصل الاجتماعي انتقدت هيرد، تلك التي وصفت جنون وسائل التواصل الاجتماعي الذي أحاط بقضيتها بأنه “غير عادل”، وأضافت: “هذا هو أكثر شيء مذل وفظيع مررت به على الإطلاق”، ووصف زواجها من ديب بأنه كان “سامًا”.

وقالت: “فعلت وقلت أشياء فظيعة ومؤسفة طوال علاقتي، لقد تصرفت بأساليب مروعة، لقد ندمت كثيرًا”.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين