أخبارأخبار أميركا

عائلة ديفوس تؤيد هذه المرشحة الجمهورية لمنصب حاكمة ميشيغان

ترجمة: فرح صفي الدين – أعلنت عائلة ديفوس، وهي من أكبر العائلات الجمهورية التي لها نفوذ في ميشيغان، اليوم الاثنين عن تأييدها لسيدة الأعمال تيودور ديكسون لتكون حاكمة الولاية القادمة، بحسب صحيفة Detroit News.

وأوضح ديك ديفوس، وهو زوج وزيرة التعليم السابقة بيتسي ديفوس، أن ميشيغان شهدت “قيادة فاشلة” في عهد الحاكمة الديمقراطية غريتشن ويتمر.

وفي مقابلة له مع الصحيفة، أضاف السيد ديفوس أن أسرته تخطط لتدعمها ماليًا، فهي “بالتأكيد أفضل مرشح للحزب الجمهوري لمواجهة ويتمر في نوفمبر”.

ويعتبر إعلان التأييد هو الأهم والأكثر شهرة للسيدة ديكسون حتى الآن، فقد جمعت أموالًا أقل لحملتها الانتخابية مقارنةً بغيرها من المرشحين الكبار في السباق التمهيدي للحزب الجمهوري، مثل رجال الأعمال بيري جونسون من بلومفيلد هيلز وكيفين رينكي من بلومفيلد تاونشيب. كما أنها لم تحصل على تأييد كبير في استطلاعات الرأي المبكرة، كما هو الحال مع المتنافسين الآخرين مثل جيمس كريغ رئيس شرطة ديترويت السابق.

وأشارت الصحيفة إلى أن تأييد ديفوس بأكملها للمرشحة الجهورية ربما يلعب دورًا كبيرًا في تحسين نتائجها في الاستطلاعات القادمة، فالعائلة كانت أكبر مانح سياسي لولاية ميشيغان في دورة انتخابات حكام الولايات لعام 2018. فقد ساهمت بأكثر من 11 مليون دولار في الحملة خلال عامي 2017 و 2018.

أما السيدة ديكسون، 45 سنة، فهذه هي المرة الأولى التي يتم ترشيحها لمنصب سياسي. فقد عملت في مجال صناعة الصلب بشكل أساسي، كما أنها أيضًا ناجية من سرطان الثدي ومذيعة أخبار سابقة.

وقالت في لقاء لها مع الصحيفة، “رسالتنا مباشرة.. نريد أن تكون ميشيغان أفضل ولاية في البلاد للعيش والعمل وإدارة الأعمال التجارية وتربية الأسرة والتقاعد. وأكدت “تستحق عائلات ميشيغان مدارس ووظائف جيدة، وأحياء آمنة، وبنية تحتية، وحكومة تخدم مصالحهم.”

كما أنها تسعى للحصول على دعم الرئيس السابق دونالد ترامب في السباق التمهيدي لمنصب الحاكم، فقد أشارت في أحد اللقاءات إلى أنها تعتقد أنه قد فاز في انتخابات 2020 ضد الديمقراطي جو بايدن على الرغم من فوز بايدن بـ 154 ألف صوت في ميشيغان.

يسعى عشرة جمهوريين حاليًا إلى ترشيح حزبهم في الانتخابات التمهيدية بالولاية في 2 أغسطس لمواجهة الحاكمة ويتمر في انتخابات نوفمبر. طعن الديمقراطيون في توقيع الالتماسات لثلاثة من كبار مرشحي الحزب الجمهوري، بما في ذلك كريغ وديكسون وجونسون.

ويحتاج المرشحون لمنصب الحاكم إلى جمع 15 ألف توقيع صحيح لإجراء الاقتراع الأولي. ومن المتوقع أن يعلن مكتب ميشيغان للانتخابات عن نتائجه الأولية بشأن توقيعات المرشحين في وقت لاحق اليوم الاثنين، على أن يعلن مجلس إلتماس التوقيعات النتائج النهائية يوم الخميس.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين