أخبار أميركاهجرة

اكتشاف جثث 5 مهاجرين في عربة سكة حديد على الحدود مع المكسيك

أعلنت السلطات عن عثورها على جثث 5 مهاجرين يشتبه في وفاتهم بسبب الجفاف وضربة الشمس في إحدى عربات السكك الحديدية في شمال المكسيك بالقرب من الحدود الأمريكية، وفقًا لما ذكرته شبكة “CBS News“.

وقال المعهد الوطني المكسيكي للهجرة إن الضحايا هم 3 هندوراسيين ومكسيكي وشخص آخر لم يتم التعرف عليه، فيما قالت السلطات في ولاية كواهويلا إنهم استقلوا على ما يبدو القطار الذي أتى من الولايات المتحدة وكان متوجهًا إلى وسط المكسيك في الاتجاه الخاطئ.

عثر أفراد أمن السكك الحديدية على الجثث بعد أن رأوا قدمًا تخرج من عربة سكة حديد متحركة بالقرب من مدينة بيدراس نيغراس، وفقًا للمعهد الوطني للهجرة، وأضافت السلطات أن الأسباب المحتملة للوفاة تشمل الجفاف الشديد الذي تفاقم بسبب ضربة شمس.

يدخل عدة آلاف من المهاجرين غير الشرعيين المتجهين إلى الولايات المتحدة، ومعظمهم من أمريكا الوسطى، أراضي المكسيك كل عام هربًا من الفقر والعنف، خلال هذه الرحلة يخاطرون بحياتهم عبر طرق طويلة وغادرة برًا بالحافلة أو الشاحنات أو قطار الشحن أو حتى سيرًا على الأقدام.

قالت الحكومة المكسيكية هذا الشهر إنها ستكثف الإجراءات الأمنية على طول حدودها الجنوبية استعدادًا لموجة جديدة محتملة من المهاجرين المتجهين إلى أمريكا، فيما تستعد المكسيك لزيادة متوقعة في عدد الوافدين بعدما أنهت إدارة الرئيس جو بايدن قاعدة حقبة الوباء المعروفة باسم الباب 42 المستخدمة لطرد المهاجرين بسرعة لأسباب صحية.

أظهرت البيانات الصادرة حديثًا، أنه منذ إصدار القاعدة الخاصة بطرد المهاجرين والتي وضعتها إدارة دونالد ترامب لأول مرة في مارس 2020، تم تنفيذ أكثر من 1.9 مليون طرد للمهاجرين على طول الحدود المكسيكية.

أظهرت أرقام حكومية جديدة أن عملاء دوريات الحدود الأمريكية أوقفوا المهاجرين الذين دخلوا البلاد بشكل غير قانوني ما يقرب من 202 ألف مرة على طول الحدود الجنوبية في أبريل، بانخفاض 4٪ عن مارس.

في حين أن هذا يمثل انخفاضًا طفيفًا عن 209906 حالة اعتقالات لدوريات الحدود المسجلة في مارس، إلا أن حصيلة أبريل تظهر أن اعتقالات المهاجرين على طول الحدود مع المكسيك ظلت عند أعلى مستوى لها منذ 22 عامًا، وفقًا لبيانات رسمية.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين