فن وثقافة

عادل إمام يحتفل بعيد ميلاده الـ82 وأسرته تنفي تدهور صحته

احتفل نجم الكوميديا المصرية والعربية الزعيم عادل إمام بعيد ميلاده الـ82 والذي يوافق اليوم الثلاثاء 17 مايو. وجاء الاحتفال في بيت الزعيم بمشاركة النجم أحمد مكي والمخرج عمرو عرفة، والفنان محمد ثروت، والمخرج رامي إمام، والمنتج عصام إمام، وأحفاد عادل إمام. وفقًا لموقع “اليوم السابع“.

وهنأ عدد كبير من الفنانين عادل إمام بعيد ميلاده عبر حساباتهم الخاصة على مواقع التواصل الاجتماعي، من خلال مجموعة من الرسائل والصور التي تجمعهم مع الزعيم من أعمال سينمائية أو درامية، أو لقاءات جمعتهم في  مناسبات مختلفة.

أحدث ظهور

وانتشرت على مواقع الانترنت والتواصل الاجتماعي أحدث صورة للزعيم عادل إمام، والتي تم التقاطها له اليوم في منزله.

الصورة نشرها عادل محمد وهو أحد أصدقاء الزعيم عادل إمام، وعلق عليها قائلًا: “الآن معا الزعيم كل سنة وحضرتك طيب”،

وحازت الصورة على إعجاب عدد كبير من المتابعين الذين تفاعلوا معها بصورة كبيرة، وعلق أحدهم  عليها قائلًا: “السلام أمانة”، فيما علق آخر: “كل سنة وأنت طيب يا زعيم مصر والعرب والعالم كله”.

وساهمت الصورة في طمأنة الجمهور على صحة الفنان الكبير، حيث بدا في الصورة وهو في حالة جيدة يضحك، مما دحض كافة الشائعات التي طالت الزعيم في الفترة الماضية. وفقًا لموقع “مصراوي“.

عيد ميلاد أسري

من جانبه كشف المنتج عصام إمام شقيق الفنان عادل إمام إن حفل عيد الميلاد تم بشكل أسري، حيث اتفق مع نجلي الزعيم محمد ورامي وأحفاده، ودخلوا عليه بقالب الحلوى وفاجئوه، مؤكدًا أنه كان عيد ميلاد بأجواء عائلية. وفقًا لموقع “في الفن“.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية مع برنامج “مصر الجديدة” الذي تقدمه الإعلامية إنجي أنور عبر قناة etc: “هذا العام لم نقم احتفالًا كبيرًا، وفضلنا أن يكون الاحتفال في حدود الأسرة، حتى الهدايا كانت رمزية.

وأكد أن أكثر شيء يفرح الفنان عادل إمام هو حب الناس، قائلًا: “أخي تعب كثيرًا، لكن الله أعطاه أجمل شيء في الدنيا، وهو هو حب الناس، ووالدتي رحمة الله عليها كانت تدعوا له “روح ربنا يحبب فيك خلقه” وقد حدث ذلك بالفعل.

وفي مداخلة هاتفية أخرى مع الإعلامية بسمة وهبة، ببرنامج “90 دقيقة” المذاع على قناة “المحور” حذر عصام من الشائعات التي تطال الزعيم، وقال :”لا يجب أن نصدق الشائعات التي تخرج عن الفنان عادل إمام، ولو حاجة حصلت هنعلن عنها، ولا صحة لتدهور الحالة الصحية لعادل إمام”. وفقًا لموقع “المصري اليوم“.

فيلم جديد

من ناحية أخرى كشف المنتج عصام إمام أن شقيقه الفنان عادل إمام يعمل حاليًا على فيلم جديد يحمل اسم “الواد وأبوه” بمشاركة ابنه محمد إمام، ومن إخراج ابنه رامي إمام، مؤكدًا أن هذا الفيلم سيكون فيلم أسري بشكل كبير.

وسبق أن أكد عصام في مداخلة هاتفية لبرنامج “الحكاية” على قناة “MBC”؛ أنهم ليسوا في عجلة من أمرهم لتقديم الفيلم في وقتٍ محدد، خاصة أن حكايته وفكرته لا تزال قيد التطوير، من خلال جلسات يومية مع الفنان عادل إمام. وفقًا لشبكة (CNN)

وكانت آخر أعمل الفنان عادل إمام مسلسل تليفزيوني بعنوان “فلانتينو” قدمه في موسم دراما رمضان 2020، وتغيب الزعيم هذا العام عن دراما رمضان للعام الثاني على التوالي.

أصعب اللحظات

وكان الزعيم عادل إمام قد قال في تصريحات سابقة إنه لا يخشى الموت، مؤكدًا أنه أصعب اللحظات التي مرت عليه هي لحظة وفاة والدته، وقال خلال لقائه مع الإعلامية منى الشرقاوى في برنامج Yes I’m Famous، على شاشة mbc، إن والدته كانت مريضة جدًا، وذكر أنه تلقى مكالمة من المستشفى أخبروه فيها أن والدته توفيت.

وقال إنه فور تلقيه الخبر صلى ركعتين وذهب إلى المستشفى ليجد والده يبكى لأول مرة.

وأكد الزعيم أنه تماسك وحبس دموعه في تلك اللحظة، لكنه بعد حوالي شهر، كان يقود سيارته في منطقة وسط القاهرة، وقام بركن سيارته وجلس فيها ليبكي بشدة، قائلا: “قعدت أعيط عياط، افتكرت أمي، واكتشفت أنى افتقدت أكبر حب في حياتي، ما فيش حد هيحبني قد أمي”، وأكد أن هذه الليلة كانت من أصعب الليالي التي بكى فيها.

زعيم الكوميديا

جدير بالذكر أن الزعيم عادل إمام، ولد يوم 17 مايو 1940، وذلك بقرية شها مركز المنصورة بمحافظة الدقهلية، وانتقل إلى حي السيدة زينب بالقاهرة وهو صغير، حيث كان والده موظفًا بأحد المصانع الحكومية، وحصل على بكالوريوس الزراعة من جامعة القاهرة.

شارك عادل إمام في عروض الفرق الجامعية، والتحق بفرقة التليفزيون المسرحية عام 1962 وهو لا يزال طالبا بالجامعة، وكانت الأدوار صغيرة لكنها لفتت الأنظار إلى موهبته كممثل كوميدي.

قدم بعد ذلك مسرحية “أنا وهو وهى” عام 1962 في دور “دسوقي أفندي” وكيل المحامي مع النجم فؤاد المهندس، ثم اشترك في مسرحية “النصابين” عام 1966 على مسرح الحكيم، ومسرحية “البيجامة الحمراء” عام 1967. وفقًا لموقع “اليوم السابع

أما انطلاقته الحقيقية كنجم مسرحي فكانت مع مسرحية “مدرسة المشاغبين” التي استمر عرضها من عام 1971 إلى 1975، ثم مسرحية “شاهد مشافش حاجة”، واستمر عرضها 7 سنوات، ثم مسرحية “الواد سيد الشغال” عام 1985 واستمر عرضها إلى عام 1993، ومسرحية “بودي جارد” عام 1999.

وعلى مستوى السينما شارك عادل إمام الفنان أحمد مظهر بطولة فيلم “لصوص لكن ظرفاء” عام 1968 وأسندت له أدوار البطولة ابتداءً من عام 1972، حيث قدم فيلم “البحث عن فضيحة” عام 1973 مع ميرفت أمين وسمير صبري.

وتصدر البطولة المطلقة منذ منتصف السبعينيات حتى اليوم، وأصبح النجم الأول للتليفزيون عندما قدم مسلسلات “دموع في عيون وقحة”، و”أحلام الفتى الطائر”.

وقدم الزعيم 8 مسلسلات خلال السنوات التسع الأخيرة وكانت البداية بمسلسل “فرقة ناجى عطا الله” عام 2012، واستمر بعدها في التواجد بشكل سنوي في دراما رمضان، حيث ظهر في رمضان 2013 بمسلسل “العراف”، ثم مسلسل “صاحب السعادة” عام 2014، ومسلسل “أستاذ ورئيس قسم” عام 2015، ومسلسل “مأمون وشركاه” عام 2016، ومسلسل “عفاريت عدلي علام” عام 2017، ومسلسل “عوالم خفية” عام 2018، وأخيرًا مسلسل “فلانتينو” عام 2020.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين