أخبارأخبار أميركا

في أول استخدام لسلطة الرأفة.. بايدن يعفو عن 3 مجرمين ويخفف أحكام 75 آخرين

ترجمة: فرح صفي الدين – تلقى ثلاثة مجرمين، تمت إصدار أحكام قضائية ضدهم، عفوًا رئاسيًا اليوم الثلاثاء من الرئيس جو بايدن، إلى حصول 75 آخرين على تخفيف لمدة أحكامهم، في أول استخدام له لسلطة الرأفة.

وبحسب صحيفة USA TODAY، استهدف القرار عميل سابق بالخدمة السرية ومدانين في جرائم تتعلق بالمخدرات ولا زال لديهم أقل من 4 سنوات في مدة عقوباتهم بالسجن، التي قضاها أغلبهم قيد منازلهم بسبب جائحة كورونا.

وقد تزامنت قرارات الرأفة مع شهر الفرصة الثانية” الوطني Second Chance Month، حيث أعلن البيت الأبيض عن إصدار الرئيس بايدن لإجراءات جديدة تهدف إلى تأهيل المجرمين للعودة إلى المجتمع كجزء من استراتيجية أوسع لإصلاح نظام العدالة الجنائية. وتشمل تلك الجهود تخصيص 145 مليون دولار لإنشاء برنامج فيدرالي من شأنه تدريب المسجونين على وظائف مستقبلية وحذف سجلهم الإجرامي عند تقدمهم للحصول على قرض لإدارة الأعمال الصغيرة.

وقال بايدن في بيان “أمريكا دولة القوانين والفرص الثانية والتسامح وإعادة التأهيل.. وينبغي أن يعكس نظام العدالة الجنائية لدينا هذه القيم الأساسية، من أجل مجتمعات أقوى وأكثر أمانًا.”

وقد أوضحت الصحيفة أن الرئيس يتمتع بصلاحية منح العفو عن أشخاص تمت إدانتهم في قضايا لا تتعلق بالعنف بموجب الدستور. ويمكن أن يكون العفو كاملًا عن جريمة ما، أو إزالة أي عقوبة سجن متبقية أو البقاء تحت المراقبة أو الحجز بموجب غرامات غير مدفوعة بالإضافة إلى إنهاء العواقب الأخرى مثل عدم السماح للمجرمين بالتصويت أو حيازة تراخيص مهنية أو الترشح لمنصب عام أو امتلاك سلاح.

أما قرار تخفيف أو تخفيض العقوبة، فيستخدمه الرئيس لتقليل مدة العقوبة بالسجن مع إبقاء الإدانة وعدم العفو عنها أو التطرق لشروط الإفراج تحت المراقبة.

وقد أوضحت المتحدثة الرسمية للبيت الأبيض، في بيان لها اليوم، أن الرئيس قد منح العفو لعدد أكبر من الأشخاص، أغلبهم من غير البيض، خلال فترة ولايته الأولى أكثر من أسلافه الخمسة المباشرين. وقالت “هذا لأن هذه أولوية بالنسبة للرئيس”، مضيفة أن بايدن سيواصل مراجعة طلبات الرأفة.

وقال بايدن إن الأشخاص الثلاثة الذين تم العفو عنهم، وهم أبراهام بولدن وبيتي جو بوغانز ودكستر يوجين جاكسون، قد أظهروا التزامهم بإعادة التأهيل ويسعون كل يوم لرد الجميل والمساهمة في مجتمعاتهم.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين