أخبار أميركاسياحة وسفر

شركات الطيران الأمريكية تحذر من كارثة بسبب شبكات “5G”

حذرت شركات الطيران وشركات الشحن الأمريكية من أن خدمات الجيل الخامس اللاسلكية الجديدة “5G”، المقرر نشرها غدًا الأربعاء، قد تبطئ الرحلات الجوية وتتسبب في بعض الاضطرابات، وفقًا لـ “The Hill“.

في رسالة إلى مسؤولي إدارة بايدن، كتب المسؤولون التنفيذيون في شركات النقل الكبرى أن تفعيل ترددات النطاق “C” لشبكات الجيل الخامس، المعروفة بـ “C-band 5G”، ستتسبب في اضطرابات كارثية لمعدات الطائرات التي يمكن أن تجعل عدد كبير منها غير صالحة للطيران.

تشعر شركات الطيران بالقلق من أن الإشارات قد تتداخل مع الأجهزة التي تعمل على قياس ارتفاع الطائرات وغيرها من البيانات الهامة، وأشارت الرسالة إلى أن آلاف الأمريكيين في الخارج يمكن أن يواجهوا صعوبات عند سفرهم، إلى جانب حدوث تأخير في تسليم البضائع الرئيسية.

يُذكر أنه بحلول الموعد النهائي يوم الأربعاء، ستكون معظم المطارات الكبرى في البلاد خاضعة لقيود الطيران المتعلقة بشبكات الجيل الخامس من إدارة الطيران الفيدرالية (FAA).

وكتب الرؤساء التنفيذيون في دلتا إيرلاينز ويونايتد إيرلاينز وفيديكس ويو بي إس وآخرون في رسالتهم: “إذا لم يتم منع شركات الاتصالات اللاسلكية من تغطية خدمات الجيل الخامس بالقرب من المطارات، فهذا يعني أن أكثر من 1100 رحلة ستتعرض ـ في يوم مثل أول أمس الأحد ـ للإلغاء أو التحويل، وسيواجه 100 ألف مسافر للتأخير”.

وحثَّ مسؤولو شركات الطيران، المسؤولين الأمريكيين على منع نشر شبكات الجيل الخامس على مسافة أقل من ميلين من المطارات، إلى أن تحدد إدارة الطيران الفيدرالية حلولًا بديلة للطائرات المتضررة من هذه الشبكات كي تتمكن من الطيران بأمان.

تم توجيه الرسالة إلى مدير المجلس الاقتصادي الوطني للبيت الأبيض برايان ديزي، ووزير النقل بيت بوتيجيج، ومدير إدارة الطيران الفيدرالية ستيف ديكسون ورئيسة لجنة الاتصالات الفيدرالية جيسيكا روزنوورسيل، وأضافت الرسالة: “هناك حاجة ماسة إلى التدخل الفوري لتجنب حدوث اضطرابات تشغيلية كبيرة للطائرات، مما قد يحدث مشكلة كبرى للركاب وسلاسل التوريد، إلى جانب تأخر تسليم الإمدادات الطبية اللازمة”.

تأتي الرسالة بعد أن قالت إدارة الطيران الفيدرالية إنها قامت بمنع ما يقدر بنحو 45٪ من أسطول الطائرات التجارية الأمريكية من الهبوط في المطارات القريبة من أبراج شبكات الجيل الخامس “5G”.

كانت شركات الاتصالات اللاسلكية، بما في ذلك “AT&T” و”Verizon”، قد توصلت إلى اتفاق مع المنظمين الفيدراليين في وقت سابق من الشهر الجاري لإطلاق خدمة النطاق “C” ضمن خدمات الجيل الخامس في 19 يناير.

من جانبها؛ أوضحت “AT&T” عن إحباطها من الحكومة الفيدرالية، وقالت في بيان: “نشعر بالإحباط بسبب عدم قدرة إدارة الطيران الفيدرالية على القيام بما فعلته ما يقرب من 40 دولة، وهو نشر تقنية الجيل الخامس بأمان دون تعطيل خدمات الطيران”.

من جهتها؛ قالت السكرتيرة الصحفية للبيت الأبيض، جين ساكي، عندما سُئلت عن سبب عدم تحرك إدارة الطيران الفيدرالية خلال العامين الماضيين لتلافي المشكلات التي قد تنجم عن نشر شبكات الجيل الخامس، أجابت: “سيكون هناك الكثير من الوقت للنظر إلى الوراء ومعرفة كيف وصلنا إلى هنا، لكن في الوقت الحالي وعلى مدار الـ 24 ساعة القادمة، أو ربما أقل من 24 ساعة، دعونا نركز على محاولة التوصل إلى حل يقلل من اضطرابات سفر الركاب ونقل البضائع”.

وقالت ساكي إن “إدارة بايدن تشارك بنشاط في مناقشات مستمرة مع جميع أصحاب المصلحة، ونعتقد أننا يمكننا التوصل إلى اتفاق”، وتابعت: “التقليل من اضطرابات الرحلات الجوية وضمان السلامة في السفر يمثل أولوية قصوى لنا”.

تحديث:

أعلنت شركتا AT&T وVerizon للاتصالات أنهما ستؤجلان تشغيل شبكات الجيل الخامس بالقرب من المطارات إلى وقت لاحق لم يتم تحديده، وذلك بعد التحذيرات الأخيرة من شركات الطيران حول خطورة هذه الشبكات على حركة الطائرات.
تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين