أخبارأخبار أميركا

تمديد وقف إخلاء المنازل في سياتل بسبب كورونا

أعلن عمدة سياتل، بروس هاريل، عن تمديد وقف إخلاء المنازل في مدينته لمدة 30 يومًا أخرى، مشيرًا إلى الزيادة المستمرة في حالات الإصابة بكورونا وسط انتشار متغير أوميكرون، وفقًا لما نشرته “The Hill“.

وقال هاريل في بيان: “نظرًا لأن هذا الارتفاع السريع في الحالات الذي يقوده متغير أوميكرون يؤدي إلى مزيد من عدم اليقين الوبائي، فإن إبقاء الأشخاص المعرضين للخطر في منازلهم يجب أن يكون محور تركيزنا”.

من المقرر أن ينتهي وقف الإخلاء في 14 فبراير، أضاف هاريل في بيانه: “خلال الشهر المقبل، سنواصل تتبع الظروف المتغيرة والسعي إلى مقاييس تمكننا من تقييم فعالية وقف الإخلاء والسياسات المتوافقة مع ذلك، كما أننا نقيّم معدلات التشرد ونواصل دعم المستأجرين وصغار الملاك الأكثر احتياجًا”.

في أمره الجديد، أصدر هاريل تعليمات لإدارته بوضع خطة توعية وتثقيف لسكان سياتل المعرضين لخطر الطرد، بالإضافة إلى إنشاء مجموعة استشارية من المستأجرين وصغار الملاك وجمع البيانات ذات الصلة حول فعالية وقف الإخلاء.

قال هاريل: “في هذا الأمر التنفيذي، أقوم بتوجيه إدارات المدينة لاستخدام الـ 30 يومًا القادمة لجمع وتحليل البيانات المطلوبة بشكل عاجل وشامل حول تأثير الوباء على أزمة الإسكان وتأثير وقف الإخلاء، وتحسين إمكانية الوصول لتقديم المساعدة، وكذلك الاستعداد لتوعية المستأجرين الأكثر عرضة لخطر الإخلاء”.

في سبتمبر الماضي، مددت عمدة سياتل السابقة، جيني دوركان، وقف إخلاء المنازل بالمدينة حتى يناير، قبل أيام قليلة من انتهاء فترة ولايتها.

قالت دوركان حينها: “بينما نواجه الارتفاع غير المتوقع لمتغير دلتا، فإن هذا التمديد التالي سيضمن توفير المساعدة الحكومية في الإيجار ودعم الإسكان للمستأجرين وأصحاب العقارات، وهو أمر بالغ الأهمية لتحقيق الاستقرار في المجتمع أثناء إعادة فتح الاقتصاد واستعادة عافيتنا”.

حتى الآن، تم تمديد وقف الإخلاء في المدينة 7 مرات منذ أن تم تطبيقه لأول مرة في مارس 2020.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين