أخبار أميركامنوعات

تفاصيل مثيرة في قضية سفاح عربة التسوق

إيمان حامد- بعد الكشف عن هوية الضحية الخامسة، تُكثف سلطات التحقيق جهودها لكشف ملابسات قضية سفاح عربة التسوق shopping cart killer، والتي أثارت تفاصيلها المرعبة الرأي العام في عدد من المقاطعات الأمريكية، بحسب موقع “الحرة“.

وكان قد تم اعتقال أنتوني روبنسون Anthony Robinson البالغ 35 عامًا، في مقاطعة روكينغهام بولاية نورث كارولاينا، بعد أن وجدت الشرطة قرائن تثبت قتله إليزابيث ريدمون (54 عامًا) من هاريسونبيرغ في فيرجينيا، وتونيتا لوريس سميث (39 عامًا) من شارلوتسفيل في فيرجينيا، بعد استدراجهما عبر مواقع المواعدة، ونقل جثتيهما بعربة تسوق.

وعُثر على الجثتين في 23 نوفمبر الماضي في ساحة مفتوحة في هاريسونبرغ. ويواجه روبنسون تهم القتل من الدرجة الأولى، وإخفاء أو نقل أو تشويه جثة.

وكانت سلطات مقاطعة فيرفاكس بولاية فيرجينيا قد كشفت هوية ضحيتين جديدتين يعتقد أنهما لنفس القاتل. حيث قال رئيس شرطة فيرفاكس، كيفين ديفيس، في مؤتمر صحفي، مساء الجمعة الماضية، إنه تم العثور على رفات شايان براون 29 عامًا، وستيفاني هاريسون 48 عامًا، من ريدينغ يولاية كاليفورنيا، وذلك في منطقة في أليكزاندريا، شمال فيرجينيا في 15 ديسمبر الماضي داخل حاوية قرب عربة تسوق.

كما تم الإعلان مؤخرًا عن تحديد هوية جثة خامسة تم العثور عليها في العاصمة واشنطن، في سبتمبر الماضي، وأعلنت الشرطة يوم السبت الماضي، أن سونيا تشام عُثر عليها في 7 سبتمبر 2021 داخل عربة تسوق، بحسب شبكة “ABC news“.

وقال رئيس مكتب شرطة مقاطعة فيرفاكس للجرائم الإلكترونية والطب الشرعي، إد أوكارول، إن السلطات تعتقد أن القتيلة (براون)، استقلت مترو أنفاق واشنطن إلى محطة مترو هنتنغتون في فيرجينيا في 30 سبتمبر ولم تعد.

وبحسب الشرطة، يُعتقد أن روبنسون تواصل مع براون عبر موقع المواعدة.

وتبحث شرطة فيرفاكس بالتعاون مع وحدة التحليل السلوكي التابعة لمكتب التحقيقات الفيدرالي، والسلطات في ولاية نيويورك، مسقط رأس السفاح، وإدارة شرطة هاريسونبيرغ في فيرجينيا للتوصل إلى مزيد من المعلومات عنه.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين